Zamen | زامن
كيف كان التأثير الذي أحدثه بلايستيشن 4 برو على تجربة بلايستيشن VR؟
قد يقول البعض أن بلايستيشن 4 برو هو أفضل تجهيز لتجربة واقع افتراضي معززة؛ خصوصًا مع إمكانية تكيُّف ألعاب التقنية الناشئة مع شاشات الدِقة العالية الفائقة. وبطبيعة الحال، مضاعفة المعالج الرسومي تعني المزيد من الخيارات التحسينية لألعاب بلايستيشن VR. لذا، السؤال ببساطة هو: إلى أي مدى استفادة نظارة بلايستيشن VR من ترقية بلايستيشن 4 برو؟ Digital Foundry كانت حاضرةً للإجابة.البداية كانت مع DriveClub VR وتصريح مطورها بأن نسخة بلايستيشن 4 برو ستتمتع ببعض التقنيات البصرية القليلة. تؤكد شركة التحليل على أنه بعقد مقارنة بين نسخة الجهاز المطوّر ونسخة بلايستيشن 4 الأساسي، لا فروقات بالمرة، اللهم إلا تحسينٌ بسيطٌ على الانعكاسات على جسم السيارة الخارجي. عدا ذلك؟ لا يوجد أيُّ شيء آخر.ومع ذلك، كانت هناك تحسينات واضحة لحدٍ كبيرٍ لكن مع ألعاب محددة بعينها. أبرز وأقوى مثالٍ على ذلك، Robinson: The Journey؛ فهي أكثر الألعاب استفادةً من عتاد برو الجديد لتقديم دِقة أعلى وتجربة أفضل. وفعلًا، قدمت لعبة استوديو Crytek معدل إطارات محسّن، وضوضاء بصرية أقل، ووضوحًا أكبر. لايزال هناك عدم وضوحٍ عند حواف الشاشة، لكن التفاصيل هشةٌ وأفضل بشكلٍ واضحٍ مقارنةً مع بلايستيشن 4 العادي.حالةٌ أخرى نرى فيها استفادة كبيرة من إمكانات بلايستيشن 4 برو، وهي لعبة Battlezone. ركَّزَ التحسين مجددًا على جودة الصورة، وعرضت صورةً على أبعاد 960×1080 لكل عين على PSVR، بجانب تحسين الإضاءة الديناميكية. وبالمثل، فإن الوضع مشابهٌ للغاية للعبة Robinson.قصة مماثلة مع Rigs. إذ يمكنك الحصول على تحسينات كبيرة في جودة الصورة على بلايستيشن 4 برو. يمكن القول أن لا تحسينات هائلة بين النسختين، لكن الدِقة المحسَّنة على برو، ساعدت بوضوح في تقديم تجربة أفضل.اختتمت شركة التحليل قائلًا:
See this content immediately after install