Zamen | زامن
الشركات الناشئة البيئية في المغرب تضع أفريقيا نصب أعينها
شكّل "مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ" COP22 منصّة فعالّة للابتكار وريادة الأعمال في المغرب. وقد استفاد روّاد الأعمال المغربيون والرواد الطموحون الذين يعملون في الاقتصاد الأخضر من أكبر لقاء سياسي بيئي لمشاركة أفكارهم وتطوير حلولٍ جديدةٍ للمشاكل البيئية. وفي حين استمرّ المؤتمر من 7 إلى 18 تشرين الثاني/نوفمبر في مراكش، تركّزت أغلب الأفكار والمسابقات في إطار هذه الفعاليّة على حلّ المشاكل التي تواجهها القارة الأفريقيّة بشكل خاص. واجب اجتماعيّ لطالما شكّلت التقنيّة النظيفة هاجساً أساسيّاً لروّاد الأعمال الاجتماعيّة في المغرب. وقد شاركت كوثر أباهادوKaoutar Abbahaddou ، خريجة شبكة "إناكتس" Enactus ورائدة الأعمال الاجتماعيّة التي أسّست "أفريقيا واتر إنوفايتيف سوليوشنز" Africa Water Innovative Solutions (AWIS)، في هذا المؤتمر لزيادة معارفها في هذا المجال واكتشاف توجّهات وابتكارات جديدة في قطاع المياه. "لقد شاركتُ أوّلاً في 'مؤتمر الشباب حول المناخ‘ COY12 الذي عُقد قَبل 'مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ‘ واستضاف أكثر من ألفي شاب من أكثر من 30 بلداً، بغية مناقشة التحدّيات البيئيّة المختلفة"، كما قالت لـ"ومضة". وأضافت أنّ مشاركتها بعد ذلك في "مؤتمر الأمم المتحدة لغير المناخ" "كانت لإيجاد فرصٍ تعاونيّةٍ لشركتي، وبالفعل نجحتُ في إطلاق محادثاتٍ آملُ بأن تؤدّي إلى شراكات فعّالة".
See this content immediately after install