Zamen | زامن
الأمطار تحاصر النازحين شرقي الموصل
أفاد مسؤول إغاثي عراقي أن الأمطار التي هطلت خلال الساعات الماضية حاصرت أغلب النازحين المقيمين في مخيم الخازر شرقي الموصل، وسط المخاوف من تفشي الأمراض خاصة بين الأطفال.وقال عضو جمعية الهلال الأحمر العراقية إياد رافد إن العشرات من خيام نازحي الموصل في منطقة الخازر حاصرتها الأمطار التي هطلت خلال الساعات الماضية، وزادت من معاناة النازحين اليومية.وأضاف رافد أن "الأمطار والبرد وسوء الخدمات قد تقود إلى تفشي الأمراض بين الأطفال".وأوضح أن الخيام التي جرى نصبها بسرعة في مخيم الخازر لم تأخذ بعين الاعتبار هطول الأمطار، وإمكانية تعريض ساكنيها للخطر. وقال إن الإجراءات المعتمدة بسحب مياه الأمطار من أرضية المخيم غير مجدية.يُذكر أن مخيم الخازر الواقع على نحو 30 كلم شرقي الموصل يتسع لنحو ثمانية آلاف عائلة، ويؤوي مخيم "حسن شام" الواقع بذات المنطقة نحو 24 ألفا، بينما توجد مخيمات أخرى جنوبي المدينة.وفي سياق متصل، توقعت هيئة الأرصاد الجوية العراقية استمرار هطول الأمطار بالمنطقة الشمالية من البلاد حتى الأربعاء المقبل.وكان 130 ألفا نزحوا من الموصل بعد أن شنت الحكومة والمليشيات الداعمة لها حملة عسكرية لاستعادة المدينة من تنظيم الدولة يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بدعم جوي من التحالف الدوليومعظم النازحين من أحياء شرقي دجلة في الموصل، وتم نقلهم إلى مخيمات أنشأتها الحكومة الاتحادية وإدارة الإقليم الكردي شرق وجنوب الموصل.
See this content immediately after install