Zamen | زامن
الحكم على القرصان المسرب لصور المشاهير بستة أشهر سجنًا مع عامين من الإطلاق المشروط
القرصان الذي كان وراء سرقة صور المشاهير حكمت عليه المحكمة مؤخرا على أنه مذنب بعدما إتضح للمحكمة أنه كان وراء قرصنة عناوين البريد الإلكتروني الخاصة بالمشاهير وسرقة الصور الخاصة بهم ونشرها على شبكة الإنترنت، وقيل بأنه حكم على هذا القرصان بستة أشهر في السجن وكذلك عامين من الإفراج المشروط. تم النطق بهذا الحكم من قبل قاضي المحكمة الجزئية الأمريكية السيد John A. Kronstadt. هذا القرصان الذي كان وراء سرقة صور المشاهير ينحدر من ولاية أريغون الأمريكية ونجح في إصطياد الضحايا بإستخدام الرسائل الإلكترونية التي تبدو كما لو تم إرسالها من قبل جوجل وآبل، وبالتالي خداع الضحايا.وتقول مساعدة النائب العام الأمريكي السيدة Stephanie S. Christensen بأن المتهم Andrew Helton كان يستهدف جميع الأشخاص حتى معارفه عن طريق الرسائل الإلكترونية الإحتيالية منذ أكثر من عامين. وقالت بأنه كان يخزن الصور التي قام بسرقتها على حاسبه الشخصي.لم يتم تسمية المشاهير الذين وقعوا كضحية للقرصان Andrew Helton ومن غير الواضح ما إذا كان قد تم توزيع هذه الصور المسروقة على نطاق واسع أم لا. وبخصوص عملية الإختراق الكبيرة التي تعرض لها العديد من المشاهير والتي نتج عنها تسريب بعض الصور المشينة لبعض المشاهير، فقد كانت تدعى ” Fappening ” وهي عملية إختراق مختلفة تماما عن عملية الإختراق التي قام بها Andrew Helton.تعتقد السلطات أيضا بأن الصور التي تمكن Andrew Helton من سرقتها لم يتم نشرها إطلاقًا على شبكة الإنترنت ولذلك قررت إبقاء هويات الضحايا مجهولة. وكان مساعد المدعي العام في الولايات المتحدة الأمريكية حاول الضغط على المحكمة للحكم بالسجن على Andrew Helton لمدة سنة كاملة، ولكن أوضح محامي Andrew Helton بأنه لا ينبغي إرسال موكله إلى السجن لأنه كان يعاني من مرض عقلي خلال فترة هذا الحادث. قرر القاضي في نهاية المطاف الحكم على المتهم بالسجن لمدة ستة أشهر وسنتين من الإطلاق المشروط.
See this content immediately after install