Zamen | زامن
“بالصور” تعرف على ما يجعل “لاند روفر” ديفندر سيارة أيقونية مميزة Land Rover Defender
كانت هنالك عديد من الشائعات تحوم عن أنّ هنالك بديل للأسطورية لاند روفر ديفندر سينزل على الساحة خلال الأعوام القليلة المقبلة, وكانت صانعة السيارات البريطانية قد أنهت إنتاجها في العام الماضي بعد إنتاجها لـ 68 عامًا بنفس المصنع الذي بدأت إنتاجها فيه. حقيقة يمكننا القول أنّ لاند روفر قد أوقفت إنتاج الديفندر لروعتها على الطرقات الوعرة وأنّ حياتها كان لابد من وجود نهاية لها, أيضًا فالديفندر لم يتم بيعها بالولايات المتحدة منذ 1997, لذا تعمل الشركات المعدلة للسيارات ببناء تخصيصات لوحدات الديفندر. وفي الساحل الشرقي بأورلاندو بفلوريدا توجد شركة تدعى ECD قامت بإضفاء تخصيصيات لديفندر من ثمانينات القرن الماضي تتضمن مصابيحًا جديدة وأبوابا ولوحة قيادة جددا كذلك إلى جانب نظام تعليق فردي, والشاسيه كان صديء للغاية لذا قاموا بإجراء “جلفنة” له. أما بالنسبة للمحرك فلديها ثلاث خيارات هم محرك اللاند روفر الأصلي سعة 3.9 لتر V8, وآخران جديدان هُما شيفروليه فورتيك LC9 الجديد أو محرك LS3 من الكورفيت, وثلاثتهم يمكن توصيلهم إما بصندوق تروس يدوي أو أوتوماتيكي من 6 سرعات. بالرغم من أنّ السقف والأبواب مغلقين إلا أنّ قيادتها تعطي شعورًا كما لو أنّنا نقود سيارة ذات سقف مكشوف, كما أنّ داخلها يحظى ببلوتوث راديو وتكييف هوائي قامت ECD بتركيبه. لديهم موديل آخر من الديفندر وهو بيك أب ذو أربعة أبواب ذو نظام تعليق مرفوع مما يجعل مهمة قيادتها بسرعة تتعدى الـ 45 ميل (72.5 كيلومتر) في الساعة أمرًا بالغ الصعوبة, ولكن تجربة قيادتها تظل أيقونية استثنائية. هذا ولم تقم ECD حتى الآن بإضافة نسخة من الديفندر يقبع تحت غطائها محرك الكورفيت ذو الـ 400 حصان ويفترض تطرحها في وقت قريب فتخيلوا كيف سيسير هذا الوحش على الطرقات.. وعلى كل لنأمل أن تتحول الشائعات إلى واقع وتقوم لاند روفر بطرح موديل جديد للديفندر في وقت قريب..
See this content immediately after install