Zamen | زامن
67% من المستهلكين لا يرغبون في شراء iPhone 7 أو iPhone 7 Plus وفقا لدراسة جديدة
هل أخطأت شركة آبل عندما إستخدمت نفس التصميم للسنة الثالثة على التوالي؟ قد يكون من المبكر قليلا أن نجيب على هذا السؤال، ولكن دراسة حديثة أجرتها مؤسسة Report Linker تقترح بأن هواتف iPhone 7 الجديدة ليست مثيرة للإهتمام بالقدر الكافي بحيث وجدت هذه الدراسة بأن 67% من الأشخاص الذين شملهم إستطلاع الرأي ليست لديهم أية خطط لشراء iPhone 7 أو iPhone 7 Plus الجديد.ما يعنيه هذا هو أن 33 في المئة فقط من الذي شملهم الإستطلاع هم الذين يخططون للترقية إلى هواتف iPhone 7 الجديدة. وبالإضافة إلى ذلك، وجدت الدراسة بأن 32 في المئة من الأشخاص الذين شملهم الإستطلاع لم يجدوا أية مزايا في هواتف iPhone الجديدة، وهذا ما قد يفسر لماذا هم مترددون بشأن الترقية. من ناحية أخرى، 19 في المئة من الذين شملهم إستطلاع الرأي يقولون بأن عمر البطارية هي واحدة من مزايا هواتف iPhone 7 الجديدة، في حين ذكر 18 في المئة الآخرين بأن مقاومة المياه هي الميزة الأفضل في هواتف iPhone 7 الجديدة، وبخصوص النسبة المتبقية، 11 في المئة على وجه الدقة، فقد ذكرت بأنها معجبة بمزايا الكاميرا الجديدة.هذه الإستطلاعات لا تعني بالضرورة أن 33 في المئة فقط من العملاء هم من سيقومون بشراء هواتف iPhone 7 الجديدة. هناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تغير أراء الناس، مثل إستخدام هذه الهواتف بأنفسهم مما قد يدفعهم للتفكير في شرائها، أو تعرض هواتفهم الذكية الحالية للتلف ليقرروا بعد ذلك أنه حان الوقت المناسب لشراء هاتف جديد.ومن المثير للإهتمام أن نجد هذه الدراسة لا تتماشى مع ما صرحت به شركات الإتصالات الأمريكية، بما في ذلك T-Mobile و Sprint والتي ذكرت بأن الطلبات المسبقة على هواتف iPhone 7 الجديدة تعد أفضل بنحو أربع مرات بالمقارنة مع iPhone 6 و iPhone 6S.
See this content immediately after install