Zamen | زامن
مشاهد مسرَّبة من صناديق الاقتراع في الجزائر.. صور ورسائل غريبة تحمل مطالب مختلفة بدل أوراق قوائم المترشحين
كشفت مشاهد مسربة من مكاتب فرز الأصوات في الانتخابات البرلمانية الجزائرية التي جرت الخميس 5 مايو/أيار 2017، احتواء بطاقات تصويت على صور ورسائل غريبة تحمل مطالب مختلفة بدل أوراق قوائم المترشحين. وجرت الانتخابات البرلمانية السادسة في تاريخ الجزائر منذ إقرار التعددية بموجب دستور فبراير/ شباط 1989، بمشاركة 53 حزباً سياسياً وعشرات القوائم المستقلة لكسب تأييد أكثر من 23 مليون ناخب، والتنافس على 462 مقعداً في المجلس العربي الوطني (الغرفة الأولى للبرلمان). وسجل هذا الاقتراع نسبة مشاركة في حدود 38.25 بالمائة بحسب ما أعلنه وزير الداخلية الجزائري نورالدين بدوي، مسجلة انخفاضاً عن عام 2012، حيث بلغت النسبة 43.15 بالمائة. وحسب الأرقام حصد حزبا الائتلاف الحاكم (جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي) أغلبية المقاعد حسب الأرقام الأولية التي أعلنت عنه السلطات، بواقع 164 و97 مقعداً على التوالي، في حين حل تحالف حركة مجتمع السلم الإسلامي ثالثاً بـ 33 مقعداً.
See this content immediately after install