Zamen | زامن
إضافة السيليكون إلى عناصر الحياة
أصبحت الجزيئات التي تحتوي على الكربون والسيليكون جزءًا أساسيًّا من الكيمياء التخليقية، إلا أن الطبيعة تستخدم السيليكون في المركّبات غير العضوية فقط، مثل أصداف الدياتومات.قامت فرانسيس أرنولد ومعاونوها مؤخرًا - بمعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا في باسادينا - بهندسة بكتيريا؛ لإنتاج روابط كربون-سيليكون، حيث أدرج الفريق جينًا يرمز لنوع من الإنزيم من بكتيريا Rhodothermus marinus، التي تعيش في الينابيع الساخنة الموجودة تحت الماء في أيسلندا، داخل بكتيريا Escherichia coli. حفزّت البكتيريا الناتجة ترابط الكربون بالسيليكون في مجموعة متنوعة من السلائف الاصطناعية؛ عن طريق إدخال الكربون في روابط سيليكون-هيدروجين.حَسَّن الباحثون من كفاءة هذا المحفِّز الحيوي عن طريق التطور المُوَجَّه، أي إحداث طفرات بشكل متتابع في الموقع النشط للإنزيم، ثم فحصه؛ لمعرفة إنْ كان قد حدث تحسُّن في نشاطه، أم لا. وهم يقولون إنه يمكن أن يؤدي إلى استحداث فئات جديدة من المستحضرات الدوائية، والمواد المحفزة الصناعية، وذلك باستخدام جزيئات من السيليكون العضوي.(Science 354, 1048–1051 (2016انظر: go.nature.com/2fgot89 لمطالعة نسخة مطولة من هذا المقال.
See this content immediately after install