Zamen | زامن
هوجو بارا يترأس قسم الواقع الافتراضي بفيس بوك بعد أيام من مغادرة شاومي
أعلن الرئيس التنفيذي لشركة فيس بوك، مارك زوكربيرج، أمس الأربعاء أن هوجو بارّا سيترأس كافة أعمالها الخاصة بالواقع الافتراضي، بما في ذلك شركة أوكولوس، وذلك بعد أقل من أسبوع من إعلان الأخير مغادرة شركة صناعة الهواتف الذكية الصينية، شاومي. وقال زوكربيرج في منشور عبر حسابه الرسمي على فيس بوك: “هوجو يشاركني إيماني بأن الواقع الافتراضي والمعزز سيكون منصة الحوسبة الرئيسية التالية. والتي سوف تسمح لنا بتجربة أشياء جديدة تمامًا ونكون أكثر إبداعًا من أي وقت مضى. هوجو سيساعد في بناء المستقبل، وأنا أتطلع إلى وجوده في فريقنا”. وكان البرزايلي هوجو أعلن في الأسبوع الماضي فقط أنه مغادرة شركة شاومي، التي كان يرأس فيها نائب رئيس الشؤون الدولية، ليقرر العودة إلى وادي السيليكون بولاية كاليفورنيا الأميركية، حيث قضى سنوات عديدة من حياته، قبل الانتقال إلى الصين في عام 2013. وقبل العمل في شياومي، شغل هوجو، البالغ من العمر 40 عامًا، والذي انضم إلى شركة جوجل في عام 2008، منصب نائب الرئيس والمتحدث باسم قسم أندرويد التابع للشركة، وذلك بين عامي 2010 و 2013، وكان من بين الذين ساهموا في جعل أندرويد أكثر أنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة انتشارًا حول العالم. ومن جانبه، رد هوجو على إعلان زوكربيرج في منشور منفصل على فيس بوك إن مهمته في الشركة ستكون “جعل التقدم التقني متاحةً بسرعة وبسهولة لأوسع طيف ممكن من الإنسانية”. يُشار إلى أن شركة فيس بوك استحوذت على شركة الواقع الافتراضي أوكولوس في عام 2014 مقابل ملياري دولار، وأكد زوكربيرج حينئذ أنه قام بذلك إيمانًا منه بأن الواقع الافتراضي سيكون منصة التواصل المستقبلية.
See this content immediately after install