Zamen | زامن
مؤسسة النفط الليبية تعلن ارتفاع الإنتاج
قالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا إن إنتاج البلاد من النفط عاود الارتفاع إلى 700 ألف برميل يوميا بعد انتهاء القتال في ميناءي السدرة وراس لانوف النفطيين. وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة مصطفى صنع الله في بيان صدر أمس الأربعاء إن "إنتاجنا اليوم 700 ألف برميل، ونعمل بكل جد من أجل الوصول إلى 800 ألف برميل قبل نهاية أبريل (نيسان) 2017، وسنصل إن شاء الله إلى 1.1 مليون برميل في أغسطس (آب) القادم". وكان صنع الله قد صرح قبل أيام بأن المؤسسة تنسق مع القوات التي يقودها اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر التي تسمى "الجيش الوطني الليبي"، وأنها لا تتوقع أن تمنعها القوات من إدارة العمليات في ميناءي السدرة وراس لانوف. وذكر المسؤول الليبي في بيان سابق أن المؤسسة الوطنية للنفط -ومقرها طرابلس- تتبع حكومة الوفاق الوطني في طرابلس وفي الوقت نفسه لمجلس النواب المنعقد في طبرق شرقي ليبيا. وقد استعادت قوات حفتر مؤخرا السيطرة على الميناءين الرئيسيين الواقعين في منطقة الهلال النفطي بعدما سيطرت عليهما سرايا الدفاع عن بنغازي لمدة 11 يوما. وسلمت سرايا الدفاع عن بنغازي الميناءين آنذاك إلى حرس المنشآت النفطية التابع لحكومة الوفاق. وقد انخفض إنتاج ليبيا من النفط أثناء القتال إلى نحو 600 ألف برميل يوميا. ويعود العاملون تدريجيا إلى مواقعهم في ميناءي السدرة وراس لانوف. ويُتوقع تحميل سفينة بشحنة من النفط في السدرة يوم السبت أو الأحد المقبل، وفقا لمصادر ملاحية. ولا يزال إنتاج ليبيا أقل بكثير من مستواه قبل ثورة عام 2011 إذ كانت تنتج 1.6 مليون برميل يوميا
See this content immediately after install