Zamen | زامن
إصابة قيادي متطرف في غارات للجيش الفلبيني
مانيلا: اصيب قيادي متطرف ورد اسمه على القائمة الاميركية "لاهم المطلوبين الارهابيين" في غارات نفذها الجيش كما اعلن السبت وزير الدفاع الفلبيني. ودين اسنيلون هابيلون في واشنطن لتورطه في 2001 في خطف ثلاثة اميركيين في الفلبين، وقدمت الحكومة الاميركية مكافأة بقيمة خمسة ملايين دولار لمن يساعد على القبض عليه. الإسلامي المتطرف البالغ خمسين عامًا قيادي كبير في جماعة ابو سياف، المعروفة بخطف اشخاص للحصول على فدية، ومقرها في جنوب الفلبين. ويقول محللون امنيون ان تنظيم داعش يعتبر هابيلون زعيم التنظيم في جنوب شرق آسيا. وقال وزير الدفاع الفلبيني دلفين لورنزانا ان هابيلون "اصيب بجروح بالغة" في الغارات الجوية التي نفذت الاربعاء في مدينة بوتيغ على بعد 800 كلم جنوب مانيلا. وصرح الوزير لوكالة فرانس برس "نقل اربعة رجال هابيلون الجمعة على حمالة الى شمال شرق بوتيغ". واضاف ان "قوات الجيش تطاردهم بتغطية جوية ومدفعية".
See this content immediately after install