Zamen | زامن
مسؤولون في آبل يناقشون الحواسب الجديدة وأسعارها، ومستقبل آبل في مقابلة حصرية
جلس مسؤولون في شركة آبل مع موقع CNET في مقابلة حصرية سبقت مؤتمر آبل الذي كشفت فيه الشركة عن الجيل الجديد من حواسب MacBook Pro، إضافة إلى تطبيق TV الجديد لمستخدمي جهاز Apple TV.وتحدث جوني إيف Jony Ive، المسؤول عن قسم التصميم في شركة آبل، عن قرار إضافة شاشة تعمل باللمس -Touch Bar- للوحة مفاتيح حواسب MacBook Pro الجديدة مؤكدًا أن هذه الخطوة فتحت آفاق كثيرة للشركة، وقال إن جميع أعضاء فريق العمل أجمعوا على ضرورة إضافة الشاشة إلى لوحة المفاتيح مستمدّين هذا الإجماع من تجربتها واستخدامها لفترة من الزمن. كما ذكر أنها بداية لعصر جديد ما يزال في بداياته فقط.وحول الآفاق الجديدة التي تفتحها الشاشة الجديدة، رفض إيف الحديث بشكل مُفصّل حيث اكتفى بقوله إنه من الصعب مشاركة التفاصيل لأن آبل تعمل على الكثير من المنتجات، وبالتالي لا يمكن الحديث عنها في الوقت الراهن أبدًا.أما فيل شيللر Phil Schiller، نائب رئيس قسم التسويق في آبل، فتناول حديثه رفض آبل منذ سنوات عديدة فكرة تحويل شاشة حواسب MacBook Pro إلى شاشة تعمل باللمس حيث قال إن شركة آبل راقبت عن كثب أرقام مبيعات حواسبها وهواتف iPhone وخرجت بنتيجة مفادها أنها ولإنتاج أفضل حاسب شخصي يجب أن لا تحاول تحويله إلى هاتف iPhone، والعكس صحيح؛ أي لا يجب على آبل محاولة تحويل نظام iOS إلى macOS.وشرح شيللر بشكل بسيط خطّة الشركة أو نظرتها لنظامي iOS وmacOS حيث قال إنها سوف تستمر في تطوير النظامين بشكل مُنفصل واكتشاف طرق مختلفة في كل نظام لوحده، مع نقل ميّزات من نظام للآخر دون التأثير على هويته الأصلية.أما عن موضوع أسعار حواسب MacBook Pro الجديدة التي تبدأ من 1499 دولار أمريكي وتصل إلى 2399 دولار أمريكي فقال شيللر إن آبل لا تُصمم منتجاتها من أجل السعر، بل من أجل تقديم قيمة إلى مالكيها الذين يتوقعون نفس الأمر من حواسب Mac. وأضاف أن الابتكار في بعض الأحيان يؤدي إلى أسعار عالية، لكن هذا الأمر ليس عن قصد، بقدر ما هو ثمن الابتكارات الجديدة.أخيرًا، تطرّق شيللر للحديث عن آلية إضافة وتطوير المنتجات الجديدة حيث أكّد أنهم كمسؤولين في الشركة يتحدّون فرق العمل للخروج بأفكار جديدة، لكن هذه الأفكار قد ترى النور خلال عام، أو ثلاثة أعوام في بعض الأوقات، لكن الأهم بالنسبة لآبل هو الخروج بمنتجات جديدة تحتوي على ابتكارات لاستكمال مسيرة آبل على خُطاها المعهودة.
See this content immediately after install