Zamen | زامن
ختام ناجح لمؤتمر "مستقبل الإعلام.. قمة الرواد" بالدوحة
رماح الدلقموني-الدوحة اختتم مساء الخميس في العاصمة القطرية الدوحة مؤتمر "مستقبل الإعلام.. قمة الرواد" الذي نظمته شبكة الجزيرة الإعلامية وشارك فيه عدد من قيادات ومسؤولي كبريات المؤسسات الإعلامية مع مديرين تنفيذيين لقطاعات تقنية وشركات رائدة في مجال التكنولوجيا. وأكد المؤتمر في كلمات المتحدثين وجلساته أهمية شبكات التواصل الاجتماعي للمؤسسات الإعلامية وأهمية دور العامل البشري في الحفاظ على الأمن الإلكتروني للمؤسسة، والأهمية المتزايدة للتقنيات السحابية في العمل الإعلامي. وافتتح جلسات اليوم المدير التنفيذي للقطاع الرقمي بشبكة الجزيرة ياسر بشر بإلقاء الضوء على الدور البارز الذي باتت تلعبه شبكات التواصل الاجتماعي في حياة المستخدمين، مشيرا إلى أن غالبية الفئة العمرية بين 16 و45 عاما لم تعد تعتمد على التلفزيون مصدرا للأخبار وإنما أصبحت تفضل الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي مصدرا أساسيا. واستعرض بشر بعض الأرقام الدالة على أهمية تلك الوسائل، حيث قال إنه خلال فترة عشر ثوان يجري رفع خمسة آلاف دقيقة على يوتيوب و550 ألف منشور على فيسبوك ومشاهدة 12500 ساعة فيديو على فيسبوك أيضا، معتبرا أننا في عصر تقل فيه باستمرار مدة اهتمام الشخص بالمحتوى، ففي سنة 2000 كانت مدة الانتباه تلك 12 ثانية وفي عام 2014 انخفضت إلى ثماني ثوان. وقال إن منصات التواصل الاجتماعي ليست أفضل صديق للمؤسسات الإعلامية وإنما هي تجمع بين الصديق والعدو (frenemy) وذلك أنها أصبحت بمثابة محرر الأخبار تختار ما يجب أن يُنشر وما يجب أن يحذف، كما أنها تضع قوانينها الخاصة بما يحظر أو يُسمح نشره.
See this content immediately after install