Zamen | زامن
مقتل 8 شرطيين مصريين في هجوم مسلح جنوب البلاد
قالت وزارة الداخلية المصرية إن ثمانية من قوات الشرطة قُتلوا، وأُصيب ثلاثة آخرون عندما هاجمت «مجموعة إرهابية» نقطة تفتيش أمنية بمحافظة الوادي الجديد في جنوب غربي البلاد مساء أمس (الاثنين). وأضافت في بيان أن الهجوم استهدف كمين النقب الأمني على بعد 80 كيلومترا من مدينة الخارجة. وذكرت أن اثنين من المهاجمين قُتِلا أيضًا. وجاء في البيان: «تصدت قوة الكمين لهذا الهجوم، مما أسفر عن مقتل اثنين من المهاجمين. كما قتل ثمانية من قوة الكمين وأصيب ثلاثة آخرون». وقال خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة لوكالة «رويترز» للأنباء إن القتلى والمصابين نقلوا إلى مستشفى عام بالخارجة. وأضاف أن المصابين حالتهم إما متوسطة أو مستقرة. وتقع محافظة الوادي الجديد في صحراء مصر الغربية وتتاخم ليبيا والسودان. وقُتل المئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات يشنّها متشددون موالون لتنظيم داعش في محافظة شمال سيناء بشمال شرقي البلاد. لكن سبق أن أعلن متشددون مسؤوليتهم عن هجمات في مناطق أخرى. وفي يوليو (تموز) 2014 قتل متشددون 22 جنديًا بالجيش في هجوم على نقطة تابعة لقوات حرس الحدود في منطقة الفرافرة بمحافظة الوادي الجديد قرب الحدود مع ليبيا. وأعلن المتشددون في سيناء مسؤوليتهم عن الهجوم. وفي الأسبوع الماضي، أعلنت جماعة ولاية سيناء ذراع تنظيم داعش في مصر مسؤوليتها عن هجومين أسفرا عن مقتل ثمانية رجال شرطة ومدني في مدينة العريش بشمال سيناء. وكثف المتشددون هجماتهم منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في منتصف 2013 بعد احتجاجات حاشدة على حكمه. وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأسبوع الماضي، إن بلاده بذلت «جهدا كبيرا» في مكافحة الإرهاب. لكنه وصف خطر المتشددين بأنه تحد سيستمر لسنوات.
See this content immediately after install