Zamen | زامن
وهناك ذلك الأب الرائع الذي يحول رسومات أطفاله البدائية إلى أعمال فنية مبهرة!
لدى الأطفال ذلك الحب الفطري للتعبير عن فلسفتهم العميقة في الحياة عبر الشخبطة على الجدران والرسم على أي ورقة بيضاء يتعثرون بها أو على كل سطح أفتح في اللون من الأسود. كل من لديه طفل تعدى الثانية من العمر يعلم هذا جيدًا. هناك من ينظر إلى الشخبطة المستحيلة في غباء عندما يطلب طفله رأيه في تحفته الفنية الجديدة؛ وهناك من يتطاير الشرر من عينيه وهو يفكر كيف سيستخلص بيانات الفاتورة من تحت كل هذه الخطوط العشوائية وينسى وجود طفله الواقف منذ الصباح إلى جانبه؛ وهناك من يهتف بغير حماس “رائع!” ثم يدفن وجهه في شاشة هاتفه المحمول من جديد؛
See this content immediately after install