Zamen | زامن
مايكروسوفت ستستخدم الذكاء الإصطناعي للمساعدة في محاربة البرمجيات الخبيثة
البرمجيات الخبيثة والهجمات الإلكترونية هي شيء كنا نتعامل معه على مدى العقود الماضية، ويبدو أنه كلما كانت التكنولوجيا أكثر تطورًا، كلما كانت الهجمات الإلكترونية أكثر تعقيدًا أيضا. ومع ذلك، بعد موجة التطبيقات الخبيثة التي إجتاحت العالم في الأشهر الأخيرة، فيبدو أن شركة مايكروسوفت قررت الآن الإنتقال لإستخدام الذكاء الإصطناعي لمحاربة هذا النوع من البرمجيات. في منشور على مدونتها الرسمية، كشفت الشركة أنه مع تحديث Windows Fall Creators القادم، سيتم إدخال الذكاء الإصطناعي إلى نظام الحماية Windows Defender Advanced Threat Protection، والذي يجب أن يكون من الناحية النظرية أفضل وأكثر كفاءة في حماية المستخدمين من الهجمات. على سبيل المثال، واحدة من ميزات الذكاء الإصطناعي هي انه سيكون قادرًا على معرفة البرمجيات الخبيثة غير المعروفة على الحواسيب، وبعد ذلك سوف يكون قادرًا على حجز هذه البرمجيات الخبيثة في السحابة، وإنشاء نسخة من هويتها، ومن هناك سيكون الذكاء الإصطناعي على إطلاع على الحواسيب الأخرى المدعومة بنظام Windows على البرمجيات الخبيثة المماثلة. كما قلنا، بدلا من الحاجة إلى إصدار تحديثات بإستمرار لبرامج مكافحة الفيروسات، فإن الذكاء الإصطناعي سيضمن دائما الحماية، وبالتالي خفض نسبة الحواسيب المصابة. ومع ذلك، بما أن ميزة Windows Defender Advanced Threat Protection متاحة فقط للمستخدمين في الشركات، فهذه الميزة ستصل فقط لهذه الفئة من المستخدمين. ومع ذلك، كشف تقرير من موقع CNet بأن شركة مايكروسوفت لديها خطط لتقديم هذه الميزة في نهاية المطاف للمستخدمين العاديين أيضا، وتوسيعها لتشمل أكثر من مجرد نظام Windows.
See this content immediately after install