Zamen | زامن
أمريكيون يؤدون نشيد روسيا الوطني تكريما لضحايا تو-154
كرم مواطنون أمريكيون ذكرى الموسيقيين الذين لقوا حتفهم جراء تحطم الطائرة التابعة لوزارة الدفاع الروسية، بتأديتهم النشيد الوطني الروسي أمام القنصلية الرئيسية لموسكو في نيويورك.ووصل العشرات من المواطنين الأمريكيين، معظمهم أعضاء جوقة معهد شيلر، الجمعة 30 ديسمبر/كانون الأول، ليضعوا باقات من الزهور أمام مبنى القنصلية الروسية، معربين عن حزنهم العميق إزاء مصرع 64 موسيقيا من فرقة ألكسندروف العسكرية للغناء الكورالي جراء تحطم طائرة "تو-154" التابعة لوزارة الدفاع الروسية الأحد الماضي فوق مياه البحر الأسود، بعد دقائق من إقلاعها من مطار منتجع سوتشي، متجهة إلى قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية الساحلية في سوريا.وأدى الموسيقيون الأمريكيون الذين علقوا على صدورهم شريط القديس جورجيس، أحد الرموز الوطنية في روسيا، جزء من الأغنية رقم 140 من تلحين يوهان سباستيان باخ، كما أدوا النشيد الوطني لروسيا الاتحادية.وسلم أعضاء الجوقة إلى القنصلية الروسية رسالة من رئيسة معهد شيلر هيلغا لاروش التي أعربت فيها عن تعازي المؤسسة لفرقة ألكسندروف والشعب الروسي بأكمله، مشيرة إلى أن هذه الفرقة الموسيقية العسكرية كانت رمزا للقيم الأخلاقية العالية لروسيا.
See this content immediately after install