Zamen | زامن
قضية جديدة توقف خدمات نادي الاتحاد
كسبت شركة ياسر التويم للمقاولات العامة قضيتها المرفوعة ضد نادي الاتحاد في المحكمة العامة بجدة، والتي تعاقدت مع إدارة محمد فايز لصيانة غرف الأشبال واستبدال الأثاث، ويوجد مهلة 22 يوماً لإدارة الاتحاد لسداد المبلغ وإلا تحويل الصك للتنفيذ، فإما السداد أو إيقاف الخدمات. وتأتي تفاصيل القضية أنَّه في عام 1433 تعاقدت إدارة محمد الفايز مع شركة ياسر التويم للمقاولات العامة على صيانة غرف الأشبال مع استبدال الفرش بمبلغ 119420 ريالاً، وتم دفع مبلغ 30 ألف ريال من قبل إدارة محمد الفايز وتبقى مبلغ 89420 ريالاً، لم تسلم للشركة آنذاك، وبعد مرور 4 سنوات على عدم سداد مستحقات شركة ياسر التويم للمقاولات تقدمت للمحكمة الكبرى للمطالبة بمستحقاتها فأوكلت إدارة إبراهيم البلوي محاميًا لمتابعة القضية، فكان رد إدارة البلوي أنَّ المبلغ المدفوع مسبقاً هو المتفق عليه، وتارة أخرى أفادت أن المستندات فقدت ولا توجد أوراق ثبوتية، استمرت جلسات القضية طوال تلك الفترة حتى إدارة أحمد مسعود -رحمه الله- ثم إدارة حاتم باعشن، وفي الأسبوع الماضي حضر محمد فايز إلى المحكمة وأقر بالمبلغ المتبقي 89420 ريالاً، فأصدر القاضي حكمه الثلاثاء الماضي الموافق الـ4 من شهر ربيع الثاني لصالح شركة ياسر التويم للمقاولات العامة وتم إبلاغ إدارة حاتم باعشن بالقرار، حيث وعد بسداد المبلغ دون تحديد مدة معينة. وأمام نادي الاتحاد فرصة 22 يوماً لسداد المبلغ وإلا يحول الصك للتنفيذ، فإما السداد أو إيقاف الخدمات بحسب صحيفة سبق.
See this content immediately after install