Zamen | زامن
ترامب أصبح أول رئيس أميركي يزور حائط البراق في القدس
زار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الإثنين 22 مايو/أيار 2017، حائط البراق في البلدة القديمة بالقدس، ليصبح أول رئيس أميركي في منصبه يزور هذا الموقع المقدس الذي يسميه اليهود "المبكى" ويقع أسفل باحة الأقصى. وبعد الاستماع إلى شرح من أحد الحاخامات اليهود، سار ترامب وحيداً إلى الحائط، ووضع يده اليمنى عليه لمدة أكثر من دقيقة، ثم وضع ورقة في الجدار وغادر المكان. ويعتبر اليهود الحائط أكثر الأماكن قداسة لهم، ويصلّون عنده، ويضعون أوراقاً تتضمن أمانيهم في فتحات بين الحجارة التي يتكون منها الجدار. وهبطت طائرة الرئيس الأميركي الإثنين 22 مايو/أيار في مطار بن غوريون قرب تل أبيب. وكان في استقبال ترامب وعقيلته ميلانيا التي ارتدت ملابس بيضاء، على أرض المطار، رئيس الوزراء الإسرائيلي وزوجته سارة، والرئيس رؤوفين ريفلين وعقيلته، وسفير الولايات المتحدة الجديد لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، ووزراء ومسؤولون في الحكومة الإسرائيلية. وتوجه ترامب في طائرة مروحية إلى القدس، حيث التقى الرئيس الإسرائيلي.
See this content immediately after install