Zamen | زامن
وزيرة المرأة في تونس تكشف فضائح في دار للمسنين: تعفن وجوع وأوساخ
تونس (CNN)— كشفت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة في تونس، نزهة العبيدي، عن فضائح في دار للمسنين بمدينة صفاقس، إذ اكتشفت وجود مسنة متعفنة وعدم توفر طعام للمسنين واتساخ أواني المطبخ وعدم تنظيفها لأزيد من أسبوع، وغيابا تاما للمسؤولين، حسب تصريحاتها. وقالت نزهة العبيدي اليوم الخميس للإذاعة التونسية إنها اكتشفت هذه الأوضاع "اللا إنسانية" خلال زيارتها الفجائية لدار المسنين أمس الثلاثاء، وأكدت للإذاعة أن الوزارة ستتخذ عقوبات صارمة بحق المسؤولين عن هذه الدار، خاصة وأن الحكومة التونسية تدعمها بما يصل إلى 100 ألف دينار(44 ألف دولار أمريكي). ووجدت الوزيرة الدار في وضع جد متسخ، ممّا أثر بشكل كبير على نظافة المسنين الذين عانوا من الجوع لعدة أيام، وقد أمرت الوزيرة بنقل المسنين المرضى إلى المستشفى، كما جرى استدعاء ممثل عن النيابة العامة، لأجل فتح تحقيق في الواقعة. وتوجد في تونس دور للمسنين، عدد منها تابع للدولة، وآخر مفتوح أمام القطاع الخاص لأجل الاستثمار مقابل الحصول على دعم من الدولة، وتفرض الوزارة المعنية عدة شروط أمام المستثمرين في القطاع منها توفير الخدمات الأساسية وتوفير طاقم صحي اجتماعي لمتابعة المسنين.
See this content immediately after install