Zamen | زامن
“صحة النواب” تتفق مع “عماد الدين” على عقد جلسات استماع لتطوير 377 مستشفى
«المشد»: ثلاثة سيناريوهات للتحديث.. و«ثابت»: أرفض عمليات البيع خاصة فى الظروف الحاليةاتفقت لجنة الصحة بمجلس النواب على عقد جلسات استماع بين كل الاطراف المعنية بتطوير 377 مستشفى تكامليا فى 16 محافظة خلال الفترة المقبلة.وقال سامى المشد، عضو للجنة، إن اللجنة استدعت وزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين اليوم الاثنين وتم عرض ثلاثة سيناريوهات خاصة بالتطوير والأول وهو أن تتولى وزارة الصحة التحديث والثانى الجامعات المصرية والثالث المشاركة مع القطاع الخاص.وقالت الدكتورة شادية ثابت، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، إنها ترفض مشاركة القطاع الخاص فى تطوير مستشفيات التكامل فى الوقت الحالى فى ظل عدم وجود تأمين صحى شامل يساند الطبقة الفقيرة خاصة فى ظل الاوضاع الحالية التى تم رفع أسعار الأدوية.وأضافت: «التكاملية كان الهدف من انشائها تخفيف الضغط على المستشفيات العمومية والمركزية بالمدن والمحافظات عبر توفير وحدات علاجية فى القرى والمناطق النائية بما يهدف للتيسير على المرضى».وقال الدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، فى تصريحات صحفية سابقة، إنه تم تعيين شركة «NI-capital» إحدى الأذرع الاستثمارية لبنك الاستثمار القومى مستشاراً مالياً لطرح استغلال مستشفيات التكامل التابعة لوزارة الصحة.وترفض نقابة الاطباء طرح استغلال مستشفيات التكامل على المستثمرين، ما يترتب عليه زيادة فى أسعار الخدمات الطبية.وقال ايهاب الطاهر، أمين عام نقابة الأطباء، فى تصريحات صحفية سابقة لـ« البورصة»: إن تكاليف العلاج خلال الفترة الأخيرة أصبحت مرتفعة للغاية خاصة مع رفع اسعار الادوية.أشار إلى أن النقابة أرسلت اعتراضها لوزارة الصحة ومجلس النواب ومجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية.وتقدمت نقابة الأطباء بمقترحات للاستغلال الأمثل لمستشفيات التكامل، ولكنها لم تتلقَ رداً بعد.وتضمن مقترح النقابة دراسة المناطق الأكثر احتياجاً للخدمات الطبية، وتطوير مستشفيات التكامل بها، بينما يتم تخصيص تلك المستشفيات بالمناطق التى لا تحتاج إلى خدمات طبية؛ نظراً إلى توافر مستشفيات جيدة، وتحويلها إلى مراكز تدريب وأبحاث لرفع كفاءة الفرق الطبية.
See this content immediately after install