Zamen | زامن
جون برينان: سقوط حلب لن ينهي العنف بسوريا
قال مدير وكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي آي أي) جون برينان إن سقوط شرق حلب في أيدي قوات النظام السوري لن يضع حدا للعنف في البلاد، وحث حكومة بلاده على عدم الرد بالمثل على هجمات إلكترونية روسية تعرضت لها.وقال برينان الجمعة إن "سقوط حلب بالنسبة لي ليس علامة على أنه ستكون لهذا الصراع في سوريا نهاية، لأنني مقتنع بأن الكثير من أولئك المعارضين الذين يحاولون استعادة بلدهم من أجل عائلاتهم وجيرانهم وأطفالهم سيواصلون القتال".من جهة أخرى حذر برينان الحكومة الأميركية من الرد بالمثل على هجمات إلكترونية روسية تعرضت لها الولايات المتحدة أثناء انتخابات الرئاسة.وأبلغ برينان محطة الإذاعة الوطنية العامة في مقابلة أذيعت الجمعة "لا أعتقد أن من الصواب أن نلجأ لبعض الأساليب والتقنيات التي يستخدمها أعداؤنا ضدنا. أعتقد أننا نحتاج لأن نتذكر ما نقاتل من أجله".وشدد على أن "التورط في أعمال غش يستخدمها بعض معارضي وخصوم الولايات المتحدة هو تصرف لا يليق بعظمة هذا البلد".واتهم مسؤولون أميركيون الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالإشراف على قرصنة إلكترونية عبر الإنترنت نفذتها وكالات المخابرات الروسية أثناء الحملة الانتخابية للرئاسة الأميركية في إطار مساع لمساعدة الجمهوري دونالد ترمب، ونفى مسؤولون روس تلك الاتهامات. ودعا أعضاء جمهوريون وديمقراطيون في مجلس الشيوخ الأميركي إلى تشكيل لجنة خاصة من الحزبين للتحقيق في الهجمات عبر الإنترنت ضد الولايات المتحدة من دول أجنبية مع التركيز على جهود روسيا المزعومة للتأثير على انتخابات الرئاسة الأميركية.
See this content immediately after install