Zamen | زامن
زميل سابق للاعب: كريستيانو رونالدو كان يلقب بالـ”الفتى الباكي”
_ قال أحد لاعبي فريق أندورينها البرتغالي الذي كان شهد أولى بدايات كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني، بأنه زامل الأخير حيث كان بسن التاسعة، عندما بدأت موهبته في النمو، مشيراً إلى أنه كان يلقب بالـ”الفتى الباكي” لكثرة بكاءه في أرضية الملعب.وكان فريق أندورينها الذي يلعب بدوري الدرجة الخامسة البرتغالي بداية ظهور كريستيانو كلاعب، وبعدها انتقل إلى ناسيونال، ومن ثم سبورتنج لشبونة الذي أظهر إمكانياته الحقيقة، لينضم بعدها لمانشستر يونايتد الإنجليزي، ويصنع التاريخ معه، وأخيراً يتواجد حالياً كنجم من نجوم ريال مدريد الإسباني.وتحدث هذا اللاعب، حسب موقع “جول” العالمي، في فيديو يلخص حياة كريستيانو قائلاً “أنا قابلت كريستيانو في عام 1994 أعتقد، عندما كنا في سن التاسعة، وجعلني أبي ألعب هنا في أندورينها، وهذا سبب معرفتي برونالدو”.وأضاف “وفي هذا التوقيت كان كريستيانو لاعباً رائعاً، ومختلف عن بقية الفتية، وكان وقتها خجول ومتواضع للغاية”.وتابع “عندما كان يفقد الكرة كان يبكي، وعندما يدخل زميله بالفريق في مشاحنة مع أحد الخصوم يبكي أيضاً، وكان حين يتعرض للخسارة كان يبكي، لذلك أطلق عليه الجميع لقب “الفتى الباكي”، نظراً لكثرة بكاءه في أرضية الملعب”.وأكمل “بالتأكيد كريستيانو كان لاعباً رائعاً، ومن هو صغير يرفض الهزيمة، ويرغب في الفوز دائماً وتسجيل الأهداف، ولكني لم أتصور أنه سيفوز يوماً ما بالكرة الذهبية، ولكنه حققها لأنها كانت من أحلامه”.
See this content immediately after install