Zamen | زامن
هل أصبح من الممكن ربط الأدمغة البشرية بالحواسيب مباشرة ؟!
ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الاثنين أن إيلون موسك أطلق بالفعل شركة جديدة مخصصة لربط الأدمغة البشرية بالحواسيب! مصادر داخلية تخبر وول ستريت جورنال أن الشركة، التي تُدعى نيورالينك، تقوم بتطوير “الربط العصبي” و هي عبارة عن تكنولوجيا من شأنها أن تسمح للناس بالتواصل مباشرة مع الآلات دون المرور عبر واجهة المادية للتخاطب أو ما تسمى في مجال البرمجيات بواجهة المستخدم و التي من خلالها فقط نستطيع توجيه الأوامر للآلات عن طريق أزرار معينة أو وصلات مخصصة. ويشمل الربط العصبي زرع أقطاب الكترونية في الدماغ حتى يتمكن الناس من تحميل أو تنزيل ما يخطر ببالهم، من و إلى جهاز الكمبيوتر، وَ وِفقاً لتقرير وول ستريت جورنال يُمكن لهذا المنتَج أن يسمح للبشر بتحقيق مستويات أعلى من الوظائف الإدراكية. وقد أعرب ايلون موسك عن اهتمامه بتكنولوجيا الربط العصبي من قبل، وكان ذلك لأول مرة في مؤتمر مدونة فوكس ميديا في عام 2016، قائلا إنه سيسمح للبشر بتحقيق “تكافل” مع الآلات. وقال أن الربط العصبي يمكن أن يمنع الناس من أن تصبح مثل “قطط المنزل” بالنسبة للذكاء الاصطناعي. وأضاف موسك في نفس المؤتمر : “لا أحب فكرة كوني قطا منزليا، ولكن ما هو الحل؟ أعتقد أن أحد الحلول التي يبدو أنها الأفضل هي إضافة طبقة ذكاء اصطناعي “،طبقة رقمية ثالثة يمكن أن تعمل بشكل جيد ومتكافيء. كما صرّح أنه كان يستعد للإعلان عن مفهومه “الربط العصبي ” على تويتر في يناير كانون الثاني. ومع كل هذا إلا أن المنتجات الأولى لشركة نيورالينك يمكن أن تنطوي على استخدامات أخرى غير التواصل مع الآلات، حيث يمكن أن تُزرع لعلاج اضطرابات في الدماغ مثل الصرع أو الاكتئاب الشديد، كما ورد في تقارير وول ستريت جورنال.
See this content immediately after install