Zamen | زامن
تُرى هل تستطيع تيسلا التغلب على شيطان دودج الجديد؟
بعد إصدار صور وفيديوهات تشويقية على مدار الأشهر الماضية, قررت دودج أخيرًا وفي معرض سيارات نيويورك 2017 أن تكشف عن تشالنجر SRT ديمون.. وكما هو متوقع فكانت نسخة الشيطان سريعة للغاية, حيث بإمكانها التسارع من الصفر وحتى 60 ميل (96 كيلومتر) خلال 2.3 ثانية لتصبح أسرع سيارة انطلاقًا في العالم.. ولكن تُرى, إلى متى سيحظى شيطان دودج بهذا العرش الجديد؟ صحيح أنّ الديمون مخصصة لأغراض سباقات الشوارع, ولسيارة ذات محرك احتراق داخلي فهي استثنائية وفريدة من نوعها حقا, ولكن أمام السيارات الكهربية فهي ليست مذهلة لهذه الدرجة وقد تتمكن تيسلا من هزمها قريبًا.. ففي معرض الإلكترونيات الاستهلاكية بيناير الماضي, كشفت فاراداي فيوتشر عن FF 91 الكهربية والتي بإمكانها التسارع من الصفر وحتى 60 ميل خلال 2.39 ثانية, ومنذ بضعة أسابيع حدّثت نسخة P100D الأعلى أداءا من تيسلا موديل S لتتمكن في نَسقها الجديد من التسارع من صفر وحتى 60 ميل خلال 2.389 ثانية فقط. إيلون ماسك يحبّ فكرة أنّ السيارات الكهربية بإمكانها التغلب على سرعات نظيراتها ذات محركات الاحتراق الداخلي, لذا ربما يتم إضافة تحديث جديد لتصبح موديل S P100D أسرع من SRT ديمون وتكون فكرة لحاقها بها مستحيلة عمليًّا.. متى سيحدث هذا؟, لا نعلم ولكن يتوقع أن تفعلها تيسلا خلال الأشهر القليلة المقبلة..
See this content immediately after install