Zamen | زامن
ناجون ومفقودون بعد إنقاذ سفينة مهاجرين بالمتوسط
ذكر 122 مهاجرا أغيثوا في ظروف صعبة ليلة الأحد قبالة سواحل ليبيا، أن خمسة من رفاقهم فقدوا في البحر قبل وصول فرق الإنقاذ. وقال عدد من المهاجرين إن سبعة أشخاص سقطوا في البحر، تمكن اثنان منهم فقط من العودة إلى المركب الذي لم ينتظر الآخرين. والمهاجرون الذين أبحروا مساء من ليبيا على زورق مطاطي، رصدوا ليلا برادار سفينة "غولفو أزورو" الإنسانية التابعة لمنظمة "برواكتيفا أوبن أرمز" الإسبانية غير الحكومية. ونقلت السفينة الإسبانية المهاجرين إلى جزيرة لامبيدوزا الإيطالية الأقرب من السواحل الأفريقية. وأغيث أكثر من 1200 مهاجر قبالة سواحل ليبيا في الأيام الأخيرة ونقلوا الأحد إلى موانئ عدة في صقلية وقبل هذه العمليات سجلت السلطات الإيطالية وصول أكثر من 14.3 ألف شخص منذ مطلع العام الجاري، أي بزيادة 55% مقارنة مع 2016 و80% مقارنة مع 2015. وفصل الشتاء يجعل الرحلة البحرية أكثر خطورة. وبحسب الأمم المتحدة فإن أكثر من 440 شخصا قضوا أو فقدوا في يناير/كانون الثاني وفبراير/شباط الماضيين أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا انطلاقا من ليبيا. والجمعة أعلنت البحرية الليبية أن 25 شخصا فقدوا بعد إنقاذ مهاجرين على زورق مطاطي قرب طرابلس
See this content immediately after install