Zamen | زامن
3 أزمات تهدد الأهلي قبل لقاء الإياب أمام بيدفيست
لا وقت للراحة، هو الشعار الذي رفع حسام البدري المدير الفني لفريق النادي الأهلي، عقب الفوز الغير مطمئن الذي حققه فريقه على حساب بيدفيست ويست الجنوب أفريقي، بذهاب دور الـ32 لمسابقة دوري أبطال أفريقيا، والذي تحقق بهدف نظيف، بملعب السلام أمس السبت. ويسعى الأهلي لتحقيق نتيجة إيجابية أو الحفاظ على أقل تقدير على تقدمه في اللقاء الأول وعدم تلقي الخسارة في مباراة الاياب بجنوب أفريقيا، المقرر لها التاسع عشر من مارس الجاري. ونستعرض من خلال التقرير التالي 3 أزمات قد تهدد صعود الفريق الأحمر خلال لقاء الاياب. أولاً: الاصابات أكثر من اصاب ضربت الفريق الأهلاوي في لقاء الأمس في مقدمتها القائد المخضرم حسام غالي، والذي سيفتقده الفريق بنسبة كبيرة في لقاء الأحد المقبل، بالإضافة إلى جونيور أجاي، اللاعب النيجيري، الأكثر تألقاً بين لاعبي الفريق في المباريات الأخيرة، والذي باتت فرصته ضعيفة للغاية أيضاً في اللحاق بمباراة الأياب أمام بطل جنوب أفريقيا. ثانياً: تحفظ البدري على الرغم من المسيرة المميزة لحسام البدري مع الأهلي منذ توليه مسؤولية الفريق في ولاية ثالثة مطلع الموسم الجاري، إلا أن التحفظ الشديد الذي يتعبه في المباريات الكبرى وسياسة التحفظ أمر قد يعيق من تسجيل الأهلي في ملعب منافسه الأحد المقبل، مما يزيد من صعوبة اللقاء، حيث يمنح تخلي البدري عن حذره الدائم الأفضلية لأصحاب الرداء الأحمر. ثالثاً: منافس عنيد ظهر فريق بيدفيست في لقاء الذهاب أمام الأهلي منافساً عنيداً لديه الكثير الوعي التكيتيكي والخططي والتنظيم داخل الملعب والسرعة والمهارة التي تميز كرة جنوب أفريقيا بشكل عام، فعلى الرغم من عدم ظهور أنياب هجومية شرسة له في ملعب السلام، إلا أنه يعد أفضل كثيراً من الأندية المغمورة أصحاب الأداء العشوائي التي يلاقيها الأهلي دائماً في بداية مشواره الأفريقي. تابع : مباريات اليوم – مباريات الغد – مباريات الأمس
See this content immediately after install