Zamen | زامن
مطور سابق بسوني يدافع عن إغلاقها لاستوديوهاتها
شهدنا بالآونة الأخيرة تزايداً في وتيرة إغلاق استوديوهات التطوير التابعة لشركتي سوني ومايكروسوفت، فشركة سوني أغلقت بفترة قصيرة نسبياً عدة استوديوهات مثل Zipper Interactive, Studio Liverpool, Evolution Studios, وكان آخرها استوديو Guerrilla Cambridge، هذا الأمر يزعج اللاعبين حقاً ويثير قلقهم. فمثل تلك القرارات قد تحرم اللاعبين من احتمالية طرح أجزاء جديدة من سلاسل أحبوها وتعلقوا بها، ولكن أحد المطورين السابقة العاملين بشركة سوني يبدو أنه يؤيد سياسة الشركة ومتفهم أكثر لصوابية قرارها، حيث كشف Kenny Linder المطور السابق بفريق BigBig Studios والذي كان جزء من سوني بريطانيا سابقاً بأنه مع سياسة سوني بإغلاق الاستوديوهات الخاسرة. حيث ذكر Linder أن شركة سوني بالنهاية هي كأي شركة أخرى تريد أن تحقق الأرباح لذلك فهي عندما ترى بأن أحد الاستوديوهات التابعة لها لا تدخل لجيوبها أموالاً فمن الطبيعي أن تقوم بإغلاقه، كما أضاف Linder متهكماً أنه ينبغي أن لا يظن أحد بأن سوني ستقوم بإنفاق الملايين من الدولارات على تطوير ألعاب لا تحقق المبيعات الكافية.
See this content immediately after install