Zamen | زامن
سمعة سامسونج تأثرت بشكل كبير بسبب Galaxy Note 7 في الولايات المتحدة
كما سمعتم جميعا على الأرجح، فقد قامت شركة سامسونج في أواخر العام الماضي بسحب الهاتف Galaxy Note 7 من السوق بعدما إتضح أن الهاتف يعاني من بعض المشاكل في البطارية مما يتسبب في إحتراقه. وعلاوة على ما يبدو، تلك الواقعة أثرت على سمعة شركة سامسونج في الولايات المتحدة الأمريكية بعدما تراجعت مرتبة الشركة في الترتيب السنوي لسمعة الشركات في الإستطلاع الذي أجرته مؤسسة Harris Poll. شركة سامسونج حلت في العام الماضي في المرتبة الثالثة في الإستطلاع قبل آبل وجوجل، وللآسف هذا العام تراجعت الشركة الكورية الجنوبية إلى الرتبة 49. وعلى ما يبدو، سمعة الشركة في الولايات المتحدة الأمريكية تأثرت بشكل كبير بسبب كارثة Galaxy Note 7. سيكون من المثير للإهتمام أن نرى ما إذا كانت شركة سامسونج ستستعيد سمعتها في العام المقبل، وما إذا كانت ستكون قادرة على العودة إلى الشركات العشرة الأولى في العام المقبل بعد وصول كل من Galaxy S8 و +Galaxy S8 و Galaxy Note 8 إلى السوق هذا العام.
See this content immediately after install