Zamen | زامن
الاحتلال يقتل فلسطينيا بزعم عملية طعن بالقدس
استشهد شاب فلسطيني اليوم الجمعة برصاص الاحتلال الإسرائيلي بعد الاشتباه فيه بمحاولة تنفيذ عملية طعن جندي إسرائيلي على حاجز عسكري في الشطر الشرقي من القدس المحتلة.وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن شابا لم تعرف هويته بعد أصيب برصاص الاحتلال مساء اليوم الجمعة على حاجز مخيم شعفاط بالقدس المحتلة.وأشارت الوكالة إلى أن شرطة الاحتلال ادعت أن الشاب كان يحمل سكينا وحاول طعن أحد الجنود المتواجدين على الحاجز.من جهتها، قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري إن قوات الشرطة أطلقت النار على شاب فلسطيني "اقترب من حاجز مخيم شعفاط العسكري وحاول طعن أحد رجال الأمن الذين ردوا بإطلاق النار نحوه"، مؤكدة أن الشاب -الذي لم تذكر هويته- لقي مصرعه.ومنذ انطلاق الهبة الشعبية نصرة للقدس والمسجد الأقصى مطلع أكتوبر/تشرين الأول 2015 -والتي تشهد مواجهات بين القوات الإسرائيلية والشبان الفلسطينيين في مناطق متفرقة- استشهد العشرات من الفلسطينيين بدعوى تنفيذ أو محاولة تنفيذ هجمات ضد إسرائيليين.وتقول السلطة الفلسطينية إن ما يجري من قتل لمواطنيها هو "عمليات إعدام بدم بارد" تنفذها القوات الإسرائيلية.
See this content immediately after install