Zamen | زامن
قوات "البنيان المرصوص" تعلّق تقدمها بسرت
أفاد مراسل الجزيرة أن قوات "البنيان المرصوص" أحرزت تقدما داخل مباني منطقة "الجيزة البحرية" آخرِ معقل لـ تنظيم الدولة الإسلامية بمدينة سرت الليبية، في حين أعلنت قوات البنيان المرصوص تعليق تقدمها مؤقتا عقب تفجيرين "انتحاريين" استهدفا عائلات عالقة أثناء خروجها من المدينةوقال مراسل الجزيرة اليوم الجمعة إن قوات "البنيان المرصوص" التابعة لـحكومة الوفاق الليبية حققت تقدما صوب مواقع تنظيم الدولة من المحور الشرقي داخل بعض مباني الجيزة البحرية على شاطئ سرت، حيث استخدمت أسلحة ثقيلة في تقدمها.وقتل أحد أفراد قوات البنيان وأصيب اثنان آخران، مع تجدد المواجهات في المباني التي يتحصن داخلها مقاتلو تنظيم الدولة.من جهة أخرى، قال المتحدث باسم "البنيان المرصوص" محمد الغصري إنه تم تعليق عمليات التقدم في الجيزة البحرية بشكل مؤقت وذلك للحفاظ على أرواح المدنيين والعائلات، مضيفا "أثناء خروج العائلات عبر الممرات الآمنة في المنطقة، فجرت امرأتان نفسيهما ما أسفر عن مقتل أربع نساء وإصابة آخرين في صفوف العائلات".وأكد المتحدث العسكري أن قواتهم ألقت القبض على أحد قادة تنظيم الدولة والمُلقب بـ"مليطان" بينما "استسلم أربعة عناصر صباح اليوم".وذكر المركز الإعلامي لقوات "البنيان المرصوص" عبر فيسبوك أنه مع بداية معارك اليوم تقدمت القوات ونجحت في تأمين خروج عدد من النساء والأطفال ممن كان يتخذهم تنظيم الدولة "دروعا بشرية" مضيفا "إن قادة ميدانيين يؤكدون قرب عملية الحسم النهائي للمعارك بسرت".وقال مراسل الجزيرة في سرت أمس إن قوات البنيان المرصوص تقدمت داخل مباني الجيزة البحرية، مضيفا أن بعض المسلحات اللاتي كن يتحصن داخل بعض البنايات إلى جانب تنظيم الدولة خرجن منها استجابة لنداءات قوات البنيان، موضحا أن هؤلاء النسوة زوجات لعناصر التنظيم.
See this content immediately after install