Zamen | زامن
شركة Netflix تنفي إهتمامها بإنشاء المحتوى التفاعلي
في وقت سابق من هذا الأسبوع كان هناك تقرير أفاد بأن شركة Netflix تخطط لتطوير المحتوى التفاعلي. وفي حالة إذا لم تسمح بالمحتوى التفاعلي من قبل، فهو ببساطة المحتوى الذي ” يتيح لك إنشاء القصة التي تريدها أنت “. هذا يعني أن المستخدمين سيكونون قادرين على تحديد طريقة سير البرامج التلفزيونية المفضلة لديهم، وتحديد النهايات التي يريدونها، لذلك إذا كنت من عشاق النهايات السعيدة أو الدرامية، فبإمكانك التفاعل مع المحتوى بالطريقة التي تقود إلى ذلك. ومع ذلك، فقد إتضح الآن بأن تلك الشائعات لم تكن صحيحة، ووفقا لتقرير من صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، فقد تم إخبارها من قبل شركة Netflix بأنه ليست لديها أية خطط لتغيير هيئة عروضها. هذا بطبيعة الحال سيكون خبرًا مخيبا لآمال العديد من الأشخاص الذين يتطلعون بالفعل للحصول على المحتوى التفاعلي من شركة Netflix. ومع ذلك، فقد إعترفت شركة Netflix بأنها جربت هذا المفهوم ولكن قامت بتصميمه فقط ليكون مجرد أداة تعليمية. الكاتب Jim Rutenberg في صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية قال : ” قالت لي الشركة في وقت لاحق بأن التجربة كانت تركز على برامج الأطفال، وتميل إلى أن تكون أداة تعليمية تنموية أكثر من وسيلة إعلامية حديثة تهدف لتوفير ما يريده العميل بالضبط. ” أما وقد قلنا ذلك، فينبغي الإشارة إلى أن هذه ليست هي المرة الأولى التي يتم فيها الحديث عن المحتوى التفاعلي. شركة آبل أعربت عن إهتمامها أيضا بالمحتوى التفاعلي. وفي العام 2015، أعرب المخرج Steven Soderbergh عن إهتمامه كذلك بهذا المفهوم.
See this content immediately after install