Zamen | زامن
مرشحو الرئاسة الصومالية يتبادلون تهم الفشل والفساد
مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية الصومالية، ترتفع حدة التنافس والتراشق الإعلامي بين المتنافسين، حيث تبدأ حملات تبادل الاتهامات بالفساد والمالي والإخفاق الأمني وحتى الاستقواء بالخارج. ومن المقرر أن يختار أعضاء البرلمان الصومالي بعد ثلاثة أيام رئيسا للبلاد من بين 24 مرشحا بينهم الرئيس الحالي حسن شيخ محمود، ورئيس حكومته عمر عبد الرشيد شارماكي إضافة إلى الرئيس الأسبق شيخ شريف شيخ أحمد ويتهم المعارضون الرئيس حسن شيخ محمود بالفساد المالي والإداري، والإخفاق في ضبط الأمن. أما رئيس الحكومة شارماكي الطامح إلى ما هو أبعد من منصبه فيتهم جهات إقليمية بممارسة ضغوطات على النواب والمرشحين، في إشارة إلى استقواء الرئيس الحالي بالخارج. ولكن شيخ محمود يبدو واثقا من إنجازاته خلال الأعوام الأربعة الماضية، ويتهم خصومه بالمزايدة واصفا إياهم بالمقصرين والفاشلين.
See this content immediately after install