Zamen | زامن
لهذه الأسباب ستقوم الشركات بإزالة منفذ السماعة
يبدو أن الناس غير مُتقبلين فكرة إزالة منفذ السماعة من الهواتف الذكية حتى الآن، وهذا ما تم رصده على تعليقاتهم في مواقع التواصل الإجتماعي، بالرغم من أن الأمر ليس واقعي حتى الأن. أغلب الناس لا يُحبدون فكرة الإستغناء عن شي مهم بشكل مفاجئ، ولكن شئنا أم أبينا، منفذ السماعة في طريقة للإزالة من الهواتف الذكية وهذا يذكرنا عندما بدأت آبل بالإستغناء عن مدخل أقراص CD بأجهزتها ثم تبعتها الكثير من الشركات. لكن ماهي الأسباب ؟ السبب الأولى هو أن قطع المنفذ ليست مجانية. تقوم الشركات المصنعة للهواتف الذكية بشراء القطع وسعر القطعة الواحدة لا يتجاوز الـ10 دولار في أعلى الحالات لكن التغييرات المرتقبة بإستخدام منفذ USB-C للسماعة سيجعل من العملية أرخص للشركات بالإضافة إلى أنه سيؤدي إلى تقليل من مكونات الجهاز مما سيتيح للشركات جعل الأجهزة أنحف، لأننا جميعاً نريد أجهزة أنحف، أليس كذلك؟ السبب الثاني هو أن منفذ السماعة عبارة عن بيئة جاذبة للغبار والماء وقد تصل إلى داخل أجهزة المستخدمين، فإزالة المنفذ سيساعد الشركات على السيطرة على هذا الأمر مثل أجهزة آبل التي ستعمل بنظام iOS 10 الذي سيحذر المُستخدم في حالة وصول المياة إلى منفذ الشحن. وأخيراً، السبب الأكبر الذي قد يجعل كافة الشركات إزالة منفذ السماعة هي آبل ببساطة. إذا أزالت آبل بالفعل المنفذ في آيفون القادم لن تكون الشركات الأخرى قادرة على مقاومة نسخ هذه الخطوة، لأن مثل هذه الخطوة هي ليست مجرد خطوة إضافية بالهاتف بل هي خطوة قد تقود السوق بأكمله إلى تغيير جديد بأسلوب التعامل مع السماعات بالهواتف. وكما رأينا وفاة مُحرك الأقراص المرنة مع أجهزة الحاسوب والعديد من المميزات من الأجهزة الإلكترونية، سوف نرى نفس الشي قريباً مع منفذ السماعة الذي لن يكون متواجداً على الهواتف الذكية بحلول 3 سنوات قادمة.
See this content immediately after install