Zamen | زامن
رئيس ننتندو أمريكا يعد بأن جهاز Nintendo Switch لن يواجه مشكلة في توفر الشحنة عند إصداره
كما أعلنت شركة ننتندو اليابانية يوم الجمعة، سيصدر جهاز الشركة الهجين Nintendo Switch بتاريخ 3 مارس القادم عالمياً وبسعر 300$ في الولايات المتحدة الأمريكية، و 29,980 ألف ين ياباني في اليابان. ستحتوي علبة الجهاز على الجهاز نفسه، القاعدة (Dock)، أداتي التحكم Joy Con بميزة الاهتزاز الجديدة HD Rumble، مساكة لأداتي التحكم، وصلة كهرباء، ووصلة HDMI.من خلال لقاء مع رئيس ننتندو أمريكا “ريجي فيزامي”، سلط ريجي الضوء على بعض النقاط التي تساءلت عنها الجماهير فيما يتعلق بالجهاز. بداية فإن ريجي أكد بأنه يعي جيداً بأن هناك الكثير من المستهلكين الذين أنفقوا الكثير من الأموال على شراء الألعاب الكلاسيكية على الأجهزة المنزلية السابقة من الشركة مثل الوي يو والوي، وأن الجهاز الجديد لا يدعم التوافق المسبق مع هذه الأجهزة، ولذلك فإن ننتندو تضع هذا الأمر بالحسبان، وسيتم تزويد اللاعبين بالمزيد من التفاصيل في الأسابيع القادمة قبل الإصدار، حيث ستشرح ننتندو المزيد حول خدمة الاتصال بالشبكة ومزاياها المختلفة، ومن ضمنها هذا الجانب.ريجي أكد مرة أخرى أيضاً أن شركة ننتندو تعتزم طرح 2 مليون جهاز Switch في الأسواق في شهر مارس، وأن الشركة ستكون حريصة على أن يحصل كل مستهلك يرغب بالجهاز على واحد، على العكس مما حصل مع جهاز NES الكلاسيكي المصغر، والذي أتى توفره أقل بكثير من حجم الإقبال عليه. ننتندو تعتقد أن 2 مليون جهاز رقم كبير حكماً بكون مارس شهر اعتيادي وليس أحد شهور فترة العطلات الأقوى في المبيعات خلال العام.أخيراً، أكد ريجي أن جهاز الشركة المحمول 3DS ما زال أمامه الكثير ليقدمه، وأن ننتندو لا تفكر بإنهاء خدماته في أي وقت قريب، حيث سيتواجد مع جهاز Switch لتقديم خيارات مختلفة للزبائن في السوق، حيث سبق لننتندو إدارة جهازين في السوق في آنٍ معاً.
See this content immediately after install