Zamen | زامن
العبادي: الاتحاد الأوروبي راض عن الملف الحقوقي
قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن الاتحاد الأوروبي أبلغه أنه راض عن ملف حقوق الإنسان في معركة الموصل، بينما أكد الاتحاد الأوروبي للجزيرة أنه ينتظر من الحكومة العراقية فحص التقارير التي تتهمها بالانتهاكات ومحاسبة الجناة في حال ثبوتها.وأكد العبادي أن ممثل الاتحاد الأوروبي في بغداد باتريك سيمونيه أبلغه أن الاتحاد راض عما يتعلق بحقوق الإنسان في معركة الموصل، وأن الأخير طلب منه ألا يكترث لتقارير أصدرتها منظمتا العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش، ووثقتا فيها انتهاكات للقوات العراقية ومليشيات الحشد الشعبي ضد المدنيين.وحصلت الجزيرة على رد من المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي قالت فيه إن الاتحاد تابع بقلق تقارير منظمتي العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش بشأن انتهاكات محتملة للقوات العراقية ضد المدنيين خلال عملية الموصل، مؤكدة أن الاتحاد ينتظر من الحكومة العراقية فحص هذه التقارير بطريقة معمقة ومحاسبة الجناة في حال ثبوت الانتهاكات.وأوضحت المتحدثة في تصريح مكتوب للجزيرة أن الاتحاد سبق أن رحب بما وصفته بالالتزام الصارم للحكومة العراقية بحماية المدنيين خلال الحملة على الموصل، مضيفة أن الاتحاد -باعتباره عضوا غير عسكري في التحالف الدولي- سيواصل تقديم الدعم للسلطات العراقية وللشعب العراقي ضد تنظيم الدولة الإسلاميةوفي المقابل، رفضت المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي التعليق على تصريحات رئيس الوزراء العراقي التي نسب فيها لممثل الاتحاد الأوروبي تأكيد رضا الاتحاد عن الوضع الحقوقي، مؤكدة أن الاتحاد "لا يعلق على التعليقات".
See this content immediately after install