Zamen | زامن
مشكلة فيزيائية عمرها 100 عام وجد لها حلٌّ
يتحدى الباحثون قانونًا أساسيًا ويكتشفون أنه يمكن تخزين المزيد من الطاقة الكهرومغناطيسية في أنظمة توجيه الموجة على عكس ما كان يعتقد سابقًا في (EPFL). ولهذا الاكتشاف آثار في الاتصالات السلكية واللاسلكية. قام الباحثون بتصوير أنظمة رنانة وأنظمة توجيه الموجة قادرة على تخزين الطاقة على مدى فترة طويلة مع الحفاظ على عرض النطاق الترددي الواسع وذلك بالعمل في مجال القانون الأساسي. كانت خدعتهم لخلق أنظمة الرنين غير المتماثلة أو الموجة باستخدام المجالات المغناطيسية. كان يقود كوسماس تساكماكيديس الدراسة التي نشرت للتو في العلوم، لأول مرة في جامعة أوتاوا ثم في مختبر (EPFL) التي تديرها هاتيس ألتوغ، حيث يقوم الباحث الآن بإجراء البحوث ما بعد الدكتوراه. هذا التقدم المفاجئ يمكن أن يكون له تأثير كبير على العديد من المجالات في الهندسة والفيزياء. ويقترب عدد التطبيقات المحتملة من اللانهائي، حيث تمثل الاتصالات السلكية واللاسلكية ونظم الكشف البصري وحصاد الطاقة واسعة النطاق مجرد أمثلة قليلة.
See this content immediately after install