Zamen | زامن
مشروع تراتيق: فكرة تبدأ من خلال مجموعة متخصصة في الواتساب
لعل الجميع يشاهد التطور المتسارع الذي يحدث في وسائل التسويق الالكتروني. فقد تعددت الوسائل وتنوعت وأصبح المستهلك لا يعرف ما هي الوسيلة المناسبة من بين هذه الوسائل لإيجاد ما يبحث عنه ويلبي حاجاته ورغباته. دعونا نلقي الضوء على أبرز هذه الوسائل شيوعاً واستخداماً ألا وهي المتاجر الرقمية التي يمكن تعريفها على أنها منصَات تقدم الوساطة بين مقدمي الخدمات والمنتجات وبين طالبي الخدمات والمنتجات وهي أيضاً تقوم بتسهيل عملية البيع والشراء والتبادل التجاري بشتى أنواعه. وكما أسلفنا أنه قد شاع استخدام هذه المتاجر مؤخراً من قبل مئات الألاف من المتسوقين عبر الانترنت. إلا أنه أيضاً برزت مشكلة أخرى أمام المستهلكين في استخدام المتاجر الرقمية. هذه المشكلة تتمثل في أن هذه المتاجر غير متخصصة فالمستهلك يجد صعوبة في الفرز وأن عملية الفرز هذه قد تستغرق وقتاً طويلاً وربما تتسبب في إلغاء الكثير من العمليات الشرائية الإلكترونية. كذلك أن المتاجر الرقمية الموجودة حالياً لم تخدم كثيراً من القطاعات المهمة. فنحن نرى أهمية تحقيق التنوع والبحث عن توفير خدمات أخرى جديدة يتطلع المستهلكين لتوفيرها لم تكن متوفرة فيما سبق. لذلك قامت مشاهدات التسويق باختيار أحد هذه القطاعات التي لم يتم خدمتها بالشكل المطلوب من خلال عملها في مجال تصميم الرسومات الثابتة والمتحركة. فقامت بدراسة هذا السوق وتحديد أهم المشكلات فيه كصعوبة ايجاد المحترفين البارعين، اضافة إلى استغراق وقت طويل في عملية البحث،كذلك بدائية تنفيذ الخدمات عبر رسائل البريد الالكتروني أو المحادثات عبر تطبيقات الهواتف الذكية وعدم وجود منظم أو مشرف على تقديم هذا النوع من الخدمات بأفضل جودة ممكنة.كما أن البديل الذي يتمثل في شركات الانتاج أو الدعاية والاعلان تعتبر مكلفة خصوصاً على اصحاب المشاريع الناشئة الذين هم بحاجة لهذه الخدمات وكذلك تنفيذ الاعمال من خلال هذه الشركات يستغرق وقت أطول لقلة عدد العاملينوارتفاع اجور المحترفين منهم. فتم وتحليل هذه المشكلات ومن ثم تم أيجاد الحل الأمثل لخدمة هذا القطاع عبر منصة تراتيق.
See this content immediately after install