Zamen | زامن
هيونداي تكشف عن رؤيتها لمستقبل التنقل
كشفت شركة هيونداي موتور عن رؤيتها لمستقبل التنقل، التي تعتقد فيها أن الجيل القادم من تقنيات التقارب من شأنه أن يربط السيارات بشؤون حياة المستهلكين ربطاً وثيقاً من خلال قيادة ذاتية ذكية، وحلول ذكية فائقة الاتصال، وابتكارات لتعزيز الصحة والتمتع بالعافية أثناء التنقل. وأكّد مايك سونغ، رئيس عمليات هيونداي في إفريقيا والشرق الأوسط، بهذه المناسبة، أن الصانع الكوري يرغب في خلق أفضل حلول التنقل بالاعتماد على تقنيات "تعتني بالإنسان وتراعي احتياجات المجتمع"، قائلاً إن ثمّة "حرصاً متنامياً لدينا على مشاركة الآخرين رؤيتنا لمستقبل التنقل"، وأضاف: "نعمل على تحقيق رؤيتنا لمستقبل التنقل من خلال مجموعة واسعة من التقنيات المبتكرة التي تركز على القيادة المستقلة والذكية، وحلول الربط الفائق المتقدمة، التي يمكنها أن تربط السيارات بشؤون حياة المستهلك اليومية والعملية". تقدّم هيونداي موتور عروضاً توضيحية مباشرة وتُجري استعراضات غامرة بتقنيات الواقع الافتراضي للتعريف بالقدرات التي تنطوي عليها أحدث تقنيات القيادة الذاتية التي تبتكرها. وينصبّ تركيز هيونداي موتور حالياً على تطوير تقنيات في القيادة الذاتية يمكن تسويقها في سيارات الإنتاج التجاري، بدلاً من التركيز على تطوير مركبات نموذجية. وترى الشركة أن السيارات ذاتية القيادة ستصبح متاحة في متناول الجميع بأسعار معقولة، ما يعني أن مزيداً من المستهلكين سوف يستمتعون بأحدث التطورات في مجال التنقل الآمن.
See this content immediately after install