Zamen | زامن
مايكروسوفت تدفع آتيس الشرق الأوسط في عملية تحولها الرقمي
5 ديسمبر،2016 – دبي – الإمارات العربية المتحدة – أعلنت اليوم آتيس “ATEÏS” الشرق الأوسط الرائد الإقليمي في أنظمة تطوير وتصنيع انذارات الحريق عن الانتهاء من مشروع التحول الرقمي، والذي مكنهم من خلال مايكروسوفت أوفيس 365 بزيادة انتاجية الموظفين بطريقة غير مسبوقة للشركة.ويكمن الهدف الرئيسي من برنامج التحول الرقمي لشركة آتيس في إدخال الأدوات التي من شأنها أن تعزز سبل التواصل والتعاون بين المكاتب، بالإضافة إلى توفير الوصول الآمن إلى البيانات حسب الحاجة، لذلك سعت الشركة إلى حل واحد يتميز بالمرونة وقابل للتطوير، فضلاً عن تمكين الموظفين من تحقيق المزيد.قال حيدر سلوم مدير قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في مايكروسوفت الخليج “تمثل شركة آتيس مثال ناجح على امكانية وقدرة المنظمات بمختلف الأنواع والمقاييس من بناء كفاءات أفضل عن طريق التحول الرقمي، علماً أن جميع هذه التحولات تبدأ مع أول قرار يسمح بتبنى قوة الحوسبة السحابية التى تقوم بدورها على تحسين مستويات الإنتاجية، ومن ثم تبدأ المرحلة الثانية التي تتمحور حول ميزات الحوسبة السحابية التي تتوافق مع طبيعة نمو الأعمال الخاصة في بيئة العمل”.وأضاف سلوم “نحن نؤمن في شركة مايكروسوفت بالفوائد الايجابية الغير محدودة للتحول الرقمي، وقد شهدنا من خلال العمل مع عملاؤنا في جميع أنحاء العالم على تحسينات حقيقية في الإنتاجية وتماسك فرق العمل، لذلك أحب أن أكد بأن هذا هو الوقت الحقيقي للمضي قدماً لعالم الحوسبة السحابية”.ومن جانبه قال حسام الحداد المدير العام لدى شركة آتيس الشرق الأوسط “كنا نشكل أول مصنع لإنذارات الحرائق في المنطقة وأول مركز للبحوث والتنمية، ولقد تطور عملنا وتضاعف في العقد الماضي بطريقة كبيرة جداً، حيث أصبح عدد موظفينا من اثنين موظف ليصل إلى حوالي 80 موظفاً موزعين في أربعة مكاتب في جميع أنحاء المنطقة، لذلك كنا بحاجة ماسة إلى حل من شأنه أن يسمح لجميع أعضاء فريقنا من التواصل معاً عبر منصة واحدة تتميز بالابتكار والأمان”.وقال مزامير سوربي مدير الموارد البشرية وتقنية المعلومات لدى آتيس الشرق الأوسط “كنا نعاني قبل اعتماد أوفيس 365 من بعض التحديات التي تواجهنا بشكل يومي مثل تقاسم البيانات، وإدارة البريد الإلكتروني والنسخ الاحتياطية، ومنذ تبني البرنامج اكتشفنا أن أعضاء فريقنا سعداء بالميزات التي تشمل سهولة استخدام التطبيقات والوصول المرن إلى أدوات مهمة مثل “يامر” التي تسمح للموظفين بحرية تبادل الأفكار والتواصل مع بعضهم البعض من أي مكان وفي أي وقت”.عملت أدوات مايكروسوفت مثل أوت لوك، يامر، وون درايف، من تعزيز مستوى التعاون والإنتاجية للقوى العاملة الخاصة بشركة آتيس، ويمكن لأعضاء الفريق الآن التواصل مع بعضهم البعض بشكل أفضل من السابق في الإدارة، مما يؤدي إلى تحسن كبير في كيفية الوصول إلى البيانات، وتبادل المعرفة وصنع القرار.
See this content immediately after install