Zamen | زامن
“صورة افتراضية” لهاتشباك “بي إم دبليو” الفئة الأولى 2019 بنظام دفع أمامي BMW 1-Series
من الواقعي أن نقول أنّ الفئة الأولى هي من أكثر السيارات جاذبية بنطاق بي إم دبليو, ومن المفترض أنّ صانعة السيارات الألمانية تعمل حاليا على تطوير فيس ليفت للموديل الجديد 2019 والذي سيتم تدشينه خلال العام المقبل لينزل على الساحة خلال النصف الثاني من العام نفسه. ومن المفترض أن التصميم المحدّث سيكون تطوريًّا لذا ربما يكون شديد التقارب مع الصورة الافتراضية أدناه, أي أنّه لن تكون هنالك اختلافات جذرية مقارنة بالموديل الحالي حيث أن التحديثات الأكبر ستحدث بأسس المركبة حيث سيتم تغيير منصتها ذات نظام الدفع الخلفي إلى الـ UKL ذات نظام الدفع الأمامي والتي بالفعل تستخدمها الفئة الأولى السيدان والمطروحة حصريا بجمهورين الصين الشعبية, بالرغم من ذلك فمنذ وقت قريب تمّ التقاط نموذج اختباري لسيدان الفئة الأولى بأوروبا وذلك يعني أنّ صانعة السيارات الألمانية ربما تتوسع وتطرح الموديل بالدول العالمية الأخرى. أما بي إم دبليو الفئة الأولى الهاتشباك فسيتم تقديمها بنسخة من ثلاث أبواب وأخرى من خمسة أبواب وحسب التقارير فسيزيد حجمها قليلاً لتزيد مساحة المقصورة الخلفية إثر ذلك, وبما أنّها ستكون مبنية على منصة UKL فيتوقع أنّ خيارات محركاتها ستكون توربينية من 3 و4 سلندر, إلى جانب إضفاء محرك قوي للنسخة الأعلى أداءا ذات نظام الدفع الرباعي xDrive. إنّ التحول من نظام الدفع الخلفي إلى نظام الدفع الأمامي هو بمثابة تراجع في مستوى الأداء للمركبة ككل, ولكن ذلك غالبًا لن يهم حيث أنّه وحسب تقارير 2010 فما يقرب من 80% من مالكي الفئة الأولى يظنون أنّها سيارة ذات نظام دفع أمامي.
See this content immediately after install