Zamen | زامن
ماذا قال النقاد عن لعبة The Last Guardian
أخيراً، صدرت لعبة The Last Guardian “آخر الحماة” التي انتظرها اللاعبون لفترة طويلة جداً، وللأسف فإن اللعبة وعلى الرغم من المراجعات الإيجابية والإشادة ببعض جوانبها إلا أن لم ترتق للمستوى المأمول منها.وعلى موقع ميتاكريتيك، المتخصص في جمع مراجعات الأفلام والألعاب والمسلسلات التلفزيونية، حصلت اللعبة لغاية الآن على 60 مراجعة نقدية من بينها 46 مراجعة إيجابية و14 مراجعة مختلطة، وتوقف معدل تقييم اللعبة عند 83/100.دعونا نسلط الضوء على أبرز آراء النقاد المتعلقة بلعبة The Last Guardian:موقع أبو عمر التقني – التقييم 76/100تصارع The Last Guardian بين الجيل الماضي والجيل الحالي لألعاب الفيديو، لعلها قدمت تجربة جميلة من عدة نواحي، لكن ليست كما توقع الكثيرون. لاتزال إحدى الألعاب التي قد تلعبها أثناء وقت فراغك، بعد أن تمل من ألعاب التصويب والعالم المفتوح الكثيرة، فهي تتميز بموسيقى جميلة، عالم هادئ وجو يساعدك على الاسترخاء.موقع Areajugones – التقييم 93/100The Last Guardian ليست لعبة مثالية. مع ذلك فإن المشاكل التي عانت منها اللعبة هي “لا شيء” مقارنة بأسلوب اللعب الرائع وإعداداتها المتقنة. هذه اللعبة إلى جانب الموسيقى التصويرية لها ستعيش للأبد في عالم الألعاب.موقع IGN – التقييم 70/100الفجوة بين مميزات وعيوب The Last Guardian كانت مربكة. فلكل لحظة رائعة من الجمال المطلق والتعلق العاطفي بقصتها النابضة بالحياة كانت هناك لحظة مساوية ومعاكسة أفسدت مزاج اللعب كزوايا الكاميرا وأدوات التحكم بالمحبطة.موقع XGN – التقييم 70/100The Last Guardian قدمت بعض الألغاز الجميلة، وذلك على الرغم من أن ميكانيكية أسلوب اللعب كانت قديمة للغاية. يُمكن القول بأن اللعبة ليست جيدة مقارنة بما كان مطلوباً منها.موقع M3 – التقييم 80/100بعد أكثر من سبع سنوات، تشعر أنه من السريالية لعب The Last Guardian. هل استحقت الانتظار؟ حسناً، بعض اللاعبين اشتكوا من عناصر التحكم غير المنضبطة بالإضافة إلى الرسومات وزوايا الكاميرا. على الجانب الآخر، فالقصة جميلة وعالمها مذهل تماماً كما هو الحال مع The Ico & Shadow of the Colossus. بالنسبة لنا، فاللعبة تعتبر واحدة من أفضل ألعاب المغامرات خلال السنوات الأخيرة.موقع Destructoid – التقييم 85/100في الوقت الراهن، أنا واثق في القول بأن اللعبة ليست أفضل أعماله، إلا أنه لا يوجد الكثير من المخرجين مثل فوميتو أويدا، آمل من أجلنا جميعاً أن يستمر في صناعة المزيد من الألعاب.موقع Cheat Code Central – التقييم 60/100هنالك براعة فنية خلف مفهوم لعبة The Last Guardian لكن التعثر في التنفيذ أدى إلى خلق رحلة أقل روعة بكثير من جوهر القصة الكامنة داخلها.موقع The Games Machine – التقييم 70/100حتى لو استطاعت The Last Guardian في بعض الأحيان الدخول إلى قلوبنا مباشرة، إلا أنه لا يمكن أن نغض الطرف عن أسلوب اللعب المحبط. قصة اللعبة فشلت في أسر اللاعبين بصدق، كما أن ميكانيكا اللعب افتقدت للقدرة على إيصال التقمص العاطفي.موقع God is a Geek – التقييم 65/100عالم اللعبة مذهل، القصة محكمة، العلاقة بين الفتى وتريكو كانت مثالاً رائعاً للحب والصداقة، لكن من المخجل كم المشاكل التقنية التي عانت منها اللعبة.موقع GamesBeat – التقييم 85/100المنتج النهائي لا يبدو وكأنه لعبة في 2016.
See this content immediately after install