Zamen | زامن
«البوليميا».. عندما يفقد الإنسان السيطرة على علاقته بالطعام
تعتبر علاقة الإنسان بالطعام من أهم المؤشرات المعبرة عن حالته النفسية، فالكثير من الناس يقومون عند شعورهم بالاكتئاب أو بالتوتر بالامتناع عن الأكل، أو الإفراط فيه، ولكن عندما يصاب الشخص بمرض «البوليميا» والذي يعرف أيضًا باسم «الشرَه العصبي»، يصبح تناول الطعام بالنسبة إليه فعل يقوم به مكرهًا بلا أي قدرة على الموازنة بين وجبات الطعام، فمريض «البوليميا» من الممكن أن يتناول في ساعة واحدة وجبةً تحتوي على 3400 سعر حراري، ويعاود الأكل بعد فترة قصيرة. ويمكن تفسير ما يحدث بأن الشخص في البداية يشعر بحاجة شديدة لتناول الطعام بشراهة، ولكن بعد التهامه كميات كبيرة من الطعام، يسيطر عليه الخوف من الزيادة الكبيرة في الوزن، ولذلك يقوم فورًا بممارسات سلوكية ضارة للتخلص مما أكل، مثل أن يتعمد التقيؤ، أو يتناول أدوية مسهلة. وتنتشر «البوليميا» بين النساء بنسبة أكبر من الرجال؛ لحرصهن الزائد على رشاقة أجسامهن، ويخجل معظم المصابين بها من الذهاب إلى الطبيب وطلب المساعدة حتى وقت متأخر، ولذلك تؤثر في حالتهم الصحية تأثيرًا خطيرًا، فيصاب الكثير منهم بتضرر مينا الأسنان نتيجة القيء المتكرر، وفقدان الجسم للسوائل، ويمكن أن يصل الأمر في بعض الأحيان إلى الوفاة نتيجة عدم انتظام ضربات القلب.
See this content immediately after install