Zamen | زامن
برشلونة يتحدث عن يد خفية لإبعاد كريستيانو رونالدو عن المحاكم
أكد كارليس فيلاروبي نائب رئيس نادي برشلونة أن هناك رابط مريب حول قرار النيابة العامة الإسبانية اليوم الجمعة بشأن قبول غرامة مالية بدلاً من عقوبة السجن على ليونيل ميسي ، والتحقيقات مع كريستيانو رونالدو بالتهرب الضريبي. وعادة ما يتم إيقاف تنفيذ سجن المدانين بأحكام تقل مدتها عن عامين في إسبانيا من جانب المحكمة العليا التي لا تأمر بتوقيع العقوبة عليهم في حال عدم وجود سوابق جنائية لهم ، وهو الأمر الذي يتوافق مع ليونيل ميسي ووالده. وسينبغي على ميسي دفع غرامة قدرها 255 ألف يورو ، في حين أن والده سيدفع أيضاً 180 ألف يورو لتجنب السجن بعد قبولهما إعادة المبلغ المتهرب منه ضريبياً والبالغ قيمته 4.1 ملايين يورو إلى وزارة المالية لتسوية هذه القضية. وقال كارليس فيلاروبي في مقابلة تلفزيونية : "كانت لدي صعوبات شديدة من حيث تخيل أن هذا الأمر كان سيحدث ، قرار النيابة العامة بقبول الغرامة بدلاً عن السجن في قضية ميسي لم يكن ليحدث لولا وقوع لاعب آخر بنفس المشكلة". وتابع بقوله : "هناك حملة منظمة تسير في اتجاه محدد في الوقت الحالي بشأن عدم مثول كريستيانو رونالدو أمام المحاكم الإسبانية ، هؤلاء لا يريدون ظهور صورة كريستيانو في المحاكم وهو الأمر الذي اضطر ميسي لمواجهته ولذا اعتبروه زعيم مافيا". تجدر الإشارة إلى أن كريستيانو يواجه اتهامات بالتهرب الضريبي بقيمة 14.7 مليون يورو بشكل متعمد ، في حين جرى استدعائه للمثول أمام القضاء في 31 يوليو / تموز القادم لاستجوابه بشأن هذه الاتهامات المنسوبة إليه من جانب النيابة.
See this content immediately after install