Zamen | زامن
انخفاض مبيعات آيفون لا يؤثر على عائدات آبل فقط، بل على أسماء كبيرة من بينها سامسونج وFoxconn
انخفضت عائدات آبل في عام 2016 للمرّة الأولى منذ عام 2001، وهو انخفاض جاء نتيجة للكثير من العوامل أهمّها مبيعات هواتف آيفون iPhone البطيئة خلال نفس العام، فالكثير من المستخدمين امتنعوا عن شراء الهواتف انتظارًا للجيل الجديد -iPhone 7 و7 Plus- الذي خيّب الظنون، ولم يرقى كذلك لحجم التوقعات الكبيرة خصوصًا أنه الجيل الجديد بعد iPhone 6 الذي أُطلق عام 2014، لكنه بدا امتدادًا له لا أكثر. ولمن لا يعلم، فإن هواتف آيفون تُساهم لوحدها بـ 60٪ تقريبًا من دخل شركة آبل، وبالتالي انخفاض مبيعات هذه الهواتف أثّر على آبل من جهة، وعلى ثقة المُستخدمين والمُستثمرين من جهة أُخرى، فالشركة -وبحسب بعض المُحللين- لم تضع ثقلها في تطوير الجيل الأخير على ما يبدو، لذا فانخفاض العائدات المالية أمر مُتوقّع.
See this content immediately after install