Zamen | زامن
وفد الاتحاد الأوروبي يطلق الدعم الفني لتنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس
أعلن وفد الاتحاد الأوروبي في القاهرة، صباح اليوم الخميس، عن انطلاق الدعم الفني من “منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية” لتنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس. وجرى الإعلان خلال مؤتمر صحفي بأحد فنادق وسط القاهرة بحضور الدكتور أحمد درويش رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وراينولد بريندر القائم بأعمال رئيس وفد الاتحاد الأوروبي في مصر، واندرياس شال مدير العلاقات الدولية بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية. ويهدف المؤتمر إلى توضيح كيفية دعم خطط الهيئة الاستثمارية وتقديم المساعدات الفنية لخدمات المستثمرين، وتوفير البيئة الملائمة للاستثمار بالمنطقة، إضافة إلى التخطيط لعملية البنية التحتية من حيث التمويل وكيفية الإدارة. ويتم التعاون بين المنظمة والهيئة ووزارات مصرية كالتعاون الدولي تحت مظلة الاتحاد الأوروبي، وهو شريك أساسي لعملية التنمية من خلال مفوضية الاتحاد بالقاهرة وهناك جهات داعمة كالبنك الأفريقي للتنمية. ويتكون المشروع، والذي سينفذ من خلال منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بدعم من الاتحاد الاوروبي على مدار ستة أشهر، من ثلاثة محاور رئيسية، وهي بناء قدرات الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية في تطبيق التنظيمات الجيدة، ودعم تبني وتطبيق التنظيمات المطلوبة في مجالات استراتيجية، ودعم تطبيق نظم المشتريات السليمة، ودعم اتساق سياسات الاستثمار في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس مع بيئة الاستثمار الوطنية. ويستهدف بناء نموذج مستدام لتطوير البنية التحتية عن طريق تعددية موارد التمويل والتأكيد على المدى البعيد واستدامة التمويل في تنمية المنطقة الاقتصادية وتحسين الحوكمة في البنية التحتية والشفافية والنزاهة وتطبيق استراتيجية شفافة للتواصل والربط بين استراتيجيات البنية التحتية والنقل. ويعمل على تحسين الربط والتكامل بين البنية التحتية والانشطة الخاصة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس مع الاقتصاد المحلي والاقتصاد العالمي.
See this content immediately after install