Zamen | زامن
اعتقالات جديدة بإسطنبول ومنفذ الهجوم ربما من الإيغور
نفذت قوات الأمن التركية اعتقالات جديدة على خلفية هجوم استهدف ليلة رأس السنة ملهى ليليا في إسطنبول وسقط فيه 39 قتيلا وعشرات الجرحى وتبناه تنظيم الدولة الاسلامية، في حين لا يزال منفذه فارا، وترجح السلطات التركية أن يكون من عرقية الإيغور.وأفاد مراسل الجزيرة في إسطنبول عامر لافي بأن الشرطة التركية اعتقلت أشخاصا عديدين بعد مداهمتها منازل في ناحية سيليفري التابعة لإسطنبول لاشتباه في علاقتهم بمنفذ الهجوم على ملهى "رينا" على ضفة البوسفور الغربية.وأشار إلى أن من تم توقيفهم يقيمون في المجمع السكني نفسه ويتحدرون من عرقية الإيغور التي تتمركز خاصة في "شرق تركستان"، وهي التسمية القديمة لمنطقة شينغيانغ الصينية، كما أن الإيغور يعيشون أيضا في بلدان أخرى من آسيا الوسطى.
See this content immediately after install