Zamen | زامن
سيد جواد.. جنرال إيراني يقود مليشيات مجازر حلب
يلعب الجنرال الإيراني سيد جواد الذي يقود المليشيات الأجنبية الموالية للنظام في سوريا، دورا كبيرا في استمرار المجازر المرتكبة بحق المدنيين في حلب منذ أشهر، فضلا عن دوره في انتهاك الهدنة التي أقرت قبل أيام في المدينة.ومنذ ثلاث سنوات تنتشر المليشيات الأجنبية في حلب وتشارك مع قوات النظام السوري في تنفيذ الهجمات على الأحياء الشرقية للمدينة، ولا تميز هذه المليشيات أثناء هجماتها التي تستخدم فيها أسلحة ثقيلة بين المدنيين وقوات المعارضة السوريةويقدر عددها بنحو سبعة آلاف عنصر، ينتمون إلى حزب الله اللبناني وحركة النجباء العراقية وكتيبة الفاطميون الأفغانية وكتيبة الزينبيون الباكستانية، وهم يمارسون عنفا شديدا ضد السكان في حلب تحت قيادة جواد الذي ترتقي ممارساته إلى مستوى جرائم الحرب عند الرأي العام العالمي.ورغم إعلان روسيا يوم الجمعة الماضي وقف الهجمات التي يشنها النظام السوري على شرقي حلب بشكل مؤقت من أجل السماح للمدنيين بالخروج من المناطق المحاصرة، فإن هذه المليشيات تعرقل عملية إجلائهم.
See this content immediately after install