Zamen | زامن
البيت الأبيض يتعهد الالتزام بالاتفاق النووي الإيراني
تعهد البيت البيض بالوفاء بالالتزامات التي يتضمنها الاتفاق النووي الإيراني حتى موعد تسليم السلطة إلى إدارة الرئيس المنتخب دونالد ترمب في العشرين من يناير/كانون الثاني المقبل.وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش آرنست إن الإدارة الحالية لن توافق على أي قانون يسنه الكونغرس يكون من شأنه تقويض قدرة المجتمع الدولي على ضمان تنفيذ الاتفاق حتى ذلك الموعد.وأشار إلى أن الرئيس الأميركي باراك أوباما قد تحدث إلى الدول الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران، وأعربوا عن تأييدهم له في موقفه، بحسب آرنست.وكان رئيس مجلس النواب الأميركي بول رايان قد طلب في رسالة بعثها إلى أوباما المصادقة على قرار الكونغرس بتجديد العقوبات المفروضة على إيران جراء برنامجها النووي، وكان قد جرى رفعها في وقت مبكر من العام الجاري.وقال رايان في الرسالة التي وقعها مع زعيم الأغلبية الجمهورية في المجلس كيفن مكارثي "نحثك على عدم اتخاذ أي تحرك يمكن أن يضعف الولايات المتحدة أو العقوبات المتعددة الأطراف المفروضة أو أي من القيود المفروضة على إيران في فترة ما بعد الانتخابات".ووقعت إيران والدول الست (الصين وروسيا وأميركا وفرنسا والمانيا وبريطانيا) في يوليو/تموز 2015 اتفاقا وافقت طهران بموجبه على تقييد برنامجها النووي مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.وكان الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب قد وعد إبان حملته الانتخابية بتمزيق الاتفاقية التي وقعتها طهران مع عدد من الدول العظمى لوقف النشاطات النووية العسكرية لإيران، في مقابل رفع الحصار الاقتصادي الذي فرضته الولايات المتحدة عليها.
See this content immediately after install