Zamen | زامن
لماذا قد تتجه دول الخليج لإلغاء «نظام الكفيل»؟
يعتبر قرار إلغاء نظام الكفالة في دول الخليج بمثابة التحدي الأكبر الذي يحتاج إلى قرار جماعي من هذه الدول الخليجية، وذلك لكون المرحلة المقبلة هي مرحلة حساسة اقتصاديًا في تلك المنطقة، تتطلب إصلاحًا في سوق العمل الخليجي وتتطلب مواكبة لشروط منظمة العمل الدولية.وينص نظام الكفالة على ضرورة أن «يكون لكل مواطن أجنبي يعمل في هذه الدول كفيل محلي سواء كان فردًا أو شركة، ويتعين على المواطن الأجنبي الحصول على إذن الكفيل لتغيير العمل أو مغادرة البلاد»، فيما يضمن إلغاء نظام الكفالة استطاعة العامل الذي يصفه المعترضون على هذا النظام بأنه يخضع لـ«عبودية»، أن يتنقل وأن يتعاقد مباشرة مع الشركات والأفراد دون الحاجة إلى كفيل.
See this content immediately after install